مجلس الرئاسه بصنعاء يفجر مفاجأة من العيار الثقيل

قبل شهر 1 | الأخبار | اخبار الوطن

أكد عضو في المجلس السياسي الأعلى “مجلس الرئاسة” في صنعاء أن الصاروخ الذي ضرب أرامكو السعودية الإثنين الماضي هو “صناعة يمنية 100%”، وقد تخطى الدفاعات التي استقدمتها السعودية مؤخرا.

وقال محمد علي الحوثي موجهاً حديثه للسلطات السعودية: “اذهبوا إلى أمريكا مجددا واشتروا أسلحة دفاع جديدة لأن الصاروخ كسر المنظومات الدفاعية”، مشيراً إلى أن صنعاء ستستمر في استهداف العمق السعودي طالما استمرت السعودية في الحرب على اليمن.

إقرأ أيضاً ؛

كاتب سعودي : ستتغير قواعد اللعبة على الأرض وتنقلب المعادلات قريباً

إشتداد وتيرة الإشتباكات في جبهات "نهم"، ومفرق الجوف .. تفاصيل المعارك

كيا تطرح نسخاً شبابية إقتصاديه عاليةً السرعه

 

وأوضح عضو ما يسمى المجلس السياسي الأعلى أن “العدوان على اليمن، كان سببا من أسبابه تنافس مشروعين، مشروع خط الحرير الذي تتبناه الصين والمفترض أن تكون موانئ اليمن ترتبط بهذا المشروع، ومشروع (نيوم) الذي امتد فيه جسر الملك سلمان من مصر إلى الجزيرة العربية”.

وكان متحدث قوات صنعاء العميد يحيى سريع قد أعلن الإثنين الماضي أن قواتهم الصاروخية استهدفت فجر الإثنين من استهداف محطة توزيع أرامكو في جدة بصاروخ مجنح نوع قدس 2 والذي دخل الخدمة مؤخرا بعد تجارب عملانية ناجحة في العمق السعودي لم يعلن عنها بعد.