بالصور...حملة تغلق أسواق القات في عدن احترازاً من "كورونا"

قبل 8 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

دشن ما يسمى بـ"مجلس المقاومة الجنوبية"، اليوم الاثنين، حملة لإغلاق أسواق القات في العاصمة المؤقتة عدن (جنوب اليمن)، في إطار الاجراءات الاحترازية لمواجهة مخاطر تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وقال شهود عيان لـ"المشهد الخليجي" إن الحملة التي يقودها رئيس مجلس المقاومة الجنوبية، القيادي في الحزام الأمني عبدالناصر البعوه المكنى "ابوهمام اليافعي"، قامت بإغلاق أسواق القات في المنصورة وانماء وكذلك اسواق الحجاز وشبرا في والمجمعات العزاني في كالتكس.

 

وكان المجلس اصدر في وقت سابق، اليوم، قرارا  بإغلاق كافة المنافذ البرية والبحرية لعدن، وكل الأسواق دون استثناء بما فيها أسواق القات وأيضاً المطاعم وأماكن التجمعات التي تكون عرضة لإنتشار الوباء بمافيها قاعات الأفراح، وإغلاق جميع المدارس الحكومية والخاصة وكليات الجامعة والمرافق الحكومية إلا الخدماتية منها الصحة والكهرباء والمياة وغيرها، مشدداً على جميع المواطنين في عند البقاء وإلتزام منازلهم وعدم مغادرتها إلا للحاجة الملحة.

وجددت منظمة الصحة العالمية، الاحد، التأكيد على خلو اليمن من فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" حتى الآن، موضحة أنها تقوم بالمتابعة الدائمة، وتقدم الدعم اللازم رغم شحة توفر الفحوصات اللازمة، وبعض الأجهزة في العالم بشكل عام؛ إلا أن المنظمة قامت بتزويد السلطات الصحية ببعض هذه الفحصوصات أو المحاليل وخلال الايام القادمة سيتم تقديم المزيد".

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجريك، اليوم، إن أفضل طريقة لوقف انتشار وباء كورونا المستجد "كوفيد 19" في اليمن هي "وقف الحرب".

وأضاف ستيفان دوجريك: "لكن بلدا تعرض لكثير من الهجمات خلال السنوات الأخيرة وخاصة على مرافقه الصحية، والتي أدنّاها مرارا وتكرارا، يجعل مهمة الأمم المتحدة في الإغاثة أكثر صعوبة".

وصنفت منظمة الصحة العالمية في 11 مارس الجاري، كورونا "جائحة"، وهو مصطلح علمي أكثر شدة واتساعا من "الوباء العالمي"، ويرمز إلى الانتشار الدولي للفيروس، وعدم انحصاره في دولة واحدة.

ودخل اليمن في اتون حرب اهلية منذ اجتياح الحوثيين العاصمة صنعاء في سبتمبر 2015 وانقلابها على السلطة الشرعية المتوافق عليها دولياً.

وتقود السعودية منذ مارس 2015 تحالفا عسكريا بهدف انهاء انقلاب الحوثيين واعادة الشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي إلى اليمن.