"قمرة" 2021 يحتضن صنّاع الأفلام إفتراضياً

قبل شهر 1 | الأخبار | الثقافة والفن

في واحدة من أضخم الدورات الافتراضية، يعود ملتقى "قمرة"السينمائي السنوي ليحتضن المواهب الواعدة في عالم السينما العربية، وذلك في نسخة جديدة تواجه تحديات وباء كورونا الذي أحكم سيطرته على العالم أجمع، وفرض واقعاً مختلفاً كان لا بد ل​مؤسسة الدوحة للأفلام​، القائمة على الملتقى، أن تواكبه وتكسر قيوده.

تشهد العاصمة القطرية الدوحة حالياً نسخة جديدة ومختلفة من ملتقى "قمرة" السينمائي، والتي يشارك فيها أكثر من 150 خبيراً سينمائياً من 41 دولة سيقومون بتقديم التوجيه والإرشاد لـ48 مشروعاً سينمائياً من توقيع صنّاع أفلام يعملون على إنجاز مشاريعهم الأولى والثانية.

ويشمل برنامج "قمرة" لهذا العام 30 فيلماً طويلاً و12 فيلماً قصيراً و6 مسلسلات،بينما تتضمن هذه المشاريع 5 أعمال قطرية طويلة في مرحلة التطوير.أما تقديم جلسات الملتقى فينقسم إلى جزئين، حيث سيتمّ تخصيص الجلسات التدريبية والورش والجلسات الاستشارية والاجتماعات الفردية للمشاريع التي وصلت إلى مرحلة التطوير، بينما تقام عروض نسخ الأفلام قيد التحضير وجلسات إبداء الآراء عليها للمشاريع التي وصلت إلى مرحلة ما بعد الإنتاج.

يُعتبر ملتقى "قمرة" استكمالاً لرسالة مؤسسة الدوحة للأفلام من حيث دعم نجاح صنّاع الأفلام داخل وخارج الوطن العربي،ويستقطب أهم الأسماء العالمية في هذا العالم الفني بالأفكار الجديدة والإبتكارات الحديثة والتقنيات المتجددة.

ولهذا تشهد هذه الدورة مشاركة كلّ من: المخرجة السينمائية الفرنسية ​كلير دينيس​، المصوّر السينمائي المُرشح لجائزتيّ الأوسكار والبافتا فيدون ​بابا ميتشيل​، المخرج العالمي ​جيمس غراي​، المخرجة والكاتبة السينمائية الحائزة على جائزة الأسد الفضي ​جيسيكا هاوسنر​، ومصمّم الصوت الحائز على جائزة الأوسكار ​مارك مانجيني​.

أما ضيوف هذه الدورة فهم باقة من أبرز المخرجين السينمائيين ومدراء المهرجانات السينمائية والمبرمجين والمستشارين ومدراء صناديق التمويل وخبراء المبيعات ورؤساء وحدات الشراء وخبراء النصوص السينمائية والموزعين ومسؤولي منصات العرض حسب الطلب وجهات البث وغيرهم من خبراء الصناعة.

كما وأنه من المقرر أن تشهد هذه الدورة قالباً افتراضياً سيتيح لعشاق السينما من جميع أنحاء العالم فرصة المشاركة في مجموعة متنوّعة من البرامج والندوات السينمائية والجلسات الحوارية.

الجلسة الافتتاحية الافتراضية لـ"قمرة"2021 حملت كلمة ترحيبية للسيدة ​فاطمة الرميحي​، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام، جاء فيها: "يلعب "قمرة"دوراً محورياً في تحديد ودعم المواهب السينمائية الواعدة كونه مبادرة هدفها تعزيز التواصل والترابط بين الطاقة الإبداعية في عالمنا العربي ومجتمعات صناع الأفلام حول العالم".

وأضافت: "بعد عام مليء بالتحديات، ليس فقط بالنسبة إلى صناعة السينما بل للإنسانية جمعاء، فقد عمدنا إلى التركيز على ضمان تقديم الدعم المتواصل للأصوات السينمائية الواعدة.

وتعتبرهذه الدورة برهاناً على أنه مهما كانت الظروف والأزمات التي نواجهها وبصرف النظر عن مواقعنا الجغرافية، فإن السينما تستمر في إرساء مبادئ حريّة التعبير وبناء جسور التفاهم بين مختلف الثقافات وغرس الأمل والتفاؤل بالمستقبل".

وشدّدت الرميحي على أن الفضل في نجاح "قمرة" يعود إلى صنّاع الأفلام الشباب الذين لطالما تحلّوا بالعزيمة والإصرار لخوض المجال السينمائي وتحويل شغفهم به إلى واقع ملموس.

بدوره، أكد المخرج الفلسطيني والمستشار الفني لمؤسسة الدوحة للأفلام ​إيليا سليمان​ تطلّعه للحصول على الإلهام من "قمرة" هذا العام، خاصةً في ظل انشغاله بالتحضير لفيلمه الجديد خلال الأشهر الماضية وانتظاره لهذه الدورة بفارغ الصبر.

والجدير بالذكر أن ملتقى "قمرة" السينمائي 2021، المنبثق عن مؤسسة الدوحة للأفلام، سيستمر بنسخته الإفتراضية حتى 17 آذار الحالي.