قطع العلاقات الكوريه الماليزيه بسبب "جريمة لا تغتفر"

قبل 4 _WEEK | الأخبار | الاخبار العربية والعالمية

أعلنت كوريا الشمالية، الجمعة، في بيان صادر عن وزارة الخارجية قطع العلاقات الدبلوماسية مع ماليزيا بسبب تسليمها أحد المواطنين الكوريين الشماليين إلى الولايات المتحدة، على ما أوردت وكالة الأنباء الكورية الشمالية.

وجاء في البيان أن السلطات الماليزية ارتكبت في 17 مارس "جريمة لا تغتفر.. عبر تسليمها بالقوة مواطنا بريئا (من كوريا الشمالية) إلى الولايات المتحدة". 

وأعلنت وزارة الخارجية الكورية الشمالية "القطع الكامل للعلاقات الدبلوماسية مع ماليزيا"، مشددة على أن ما حصل "عمل عدائي" في حق بيونغ يانغ نفذ "إذعانا للضغوط الأميركية".

ووصف البيان الشخص الذي لم يُذكَر اسمه بأنه فرد منخرط في "أنشطة تجارة خارجية مشروعة في سنغافورة"، وشدد على أن هناك "تلفيقا قد حصل.. للقول إنه متورط في غسيل أموال غير قانوني".

يذكر أن كوريا الشمالية ترزح تحت عقوبات دولية متعددة بسبب برامج تسلحها النووية والصاروخية.

وبدأت الولايات المتحدة مع حليفتها كوريا الجنوبية مناورات عسكرية مشتركة الأسبوع الماضي، ما دفع بكيم يو جونغ شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون التي تتمتع بنفوذ كبير إلى تحذير واشنطن من "نشر رائحة البارود" والقيام بأعمال "تحرمها النوم في السنوات الأربع المقبلة".