بحاح بعد مهاجمته للمجلس للانتقالي عدن دفعت ثمن لا تستحقة

قبل 7 شهر | الأخبار | اخبار الوطن
ال نائب الرئيس اليمني السابق خالد محفوظ بحاح أن المجلس الانتقالي الجنوبي اخفق في تقديم نموذج مشرف لإدارة مدينة عدن التي لا تتعدى مساحتها 760 كم2 وكتب بحاح مقال على صحفته بموقع فيسبوك بعنوان "هذا الزمان سيمر.." جاء في نصه ما يلي: المستقبل لا يتشكل بالأماني، بل بما نفعل لأجله، ومن المؤلم أن نعيش الذكرى الخامسة لإنطلاق عاصفة الحزم وما زال المستقبل غائب، والرؤية غائبة وطريق الوصول إلى الحلول مكتوب على الورق فقط اتفاقات ومعاهدات وانتصارات تمر علينا في عناوين الأخبار بين فترة وأخرى، وعلى الأرض واقع مغاير تماماً، فمعركة الأصوات عالية والفعل معدوم من كل الأطراف، والأدهى والأمر لا مؤشرات ولا بصيص للأمل يلوح في الأفق أصبح العالم اليوم أمام تحدي الطبيعة، وهو أكبر من تحديات بني البشر بين بعضهم البعض، فهل من معتبر وهل من إستفاقة لأجل الوطن وأهله، بل لأجل الله والدين والإنسان خمس سنوات من تجارب مرّت وسنوات أخرى قادمة، وما زالت البلاد مختطفة بيد مليشيا الحوثي من جانب وبين عبث وتخبط الشرعية وأخواتها من جانب آخر خمس سنوات وعدن تدفع ثمن باهظ لا تستحقه،