الحوثي يعفي عن بهائي حكم عليه بالإعدام

قبل 8 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

أعلنت جماعة أنصار الله الحوثية في اليمن، اليوم الأربعاء (25 مارس/ آذار 2020)، الإفراج عن جميع السجناء البهائيين المحتجزين لديها. وقال مهدي المشاط، رئيس المجلس السياسي الأعلى، في خطاب بثته قناة "المسيرة" التابعة للجماعة، بمناسبة ذكرى مرور خمس سنوات على "العدوان"، في إشارة إلى عمليات التحالف "نعلن الإفراج عن جميع السجناء البهائيين والعفو عن المدعو حامد حيدرة (زعيم البهائيين في اليمن) في عقوبة الإعدام والإفراج عنه"

وحيدرة هو واحد من ستة بهائيين احتجزهم المتمردون الحوثيون في اليمن وأمضى شهوراً في السجن حيث تعرض للضرب والصدمات الكهربائية، بحسب البهائيين. وبدأت المحاكم الحوثية بمحاكمة أكثر من 20 بهائياً ودعت إلى حل مؤسسات البهائيين في اليمن.  ويأتي الإعلان عن الإفراج عن حيدرة والآخرين اليوم الأربعاء بعد مرور ثلاثة أيام على تأييد محكمة الاستئناف في صنعاء (خاضعة لسيطرة الجماعة)حكما قضى باعدام حيدره المحتجز لديها منذ عام 2013 بتهمة "التجسس والردة". 

وعبّرت الولايات المتحدة ودول أخرى وكذلك جماعات حقوق الإنسان عن قلقها من كيفية معاملة المتمردين الحوثيين للجالية البهائية الصغيرة في اليمن.   ويرتبط المتمردون الحوثيون بإيران التي يحظر نظامها الديني الشيعي العقيدة البهائية رغم منح الحرية الدينية للأقليات الأخرى بمن فيهم المسيحيون واليهود.

وقد تأسست البهائية في القرن التاسع عشر على يد الإيراني بهاءالله الذي يعتبره اتباعه نبياً في تناقض حاد مع الاسلام الذي يقول إن النبي محمد هو خاتم الأنبياء.