شاهد,,,,

يمني مقيم في المانيا أصيب هو وأسرتة "بفيروس كورونا " وتعافى ليتكب لكم هذة السطور

قبل 11 شهر | الأخبار | منوعات

صلاح محمدطاهر يمني مقيم في المانيا برلين اصيب هو واخوه بفيروس كورونا ، وبفضل لله تعافيا من المرض وكتب هذه الاسطر عن فترة المرض كتب .. صلاح محمد طاهر انعم

 

اعراض المرض اللي مرينا بها كانت لاتستدعي كل التهويل والتخويف والمبالغه الاعلاميه نعم هي حمى والام في العظام خصوصا الظهر والاكتاف وتشنجات في عضلات الظهر قد يصاحبه الام في الصدر لكن سرعان ماتختفي الحمى تستمر لوقت اطول من اي نزلة برد عاديه تشتد اول خمسه ايام وتبدا تخف بعدها نحن اليوم في اليوم التاسع ولازالت الحراره تزورنا من وقت لاخر لكن بشكل خفيف والحمدلله هو نوعا ما اقوى من اي نزلة برد او انفلونزا عاديه ولكن لا ياتيك شعور ان المرض سيتمكن منك او يغلبك تحسه مثله مثل اي حمى اخرى بعد مرور ايام يبدا الجسم بالتغلب على الفيروس ذاتيا ويطور المناعه اللازمه لايحتاج لاي دواء فقط امداد كافي بالماء والفيتمينات والطاقه الغذاءئيه لا اكثر والنوم مهم جدا يقول الاطباء ان ٨ من كل ١٠ مصابين بالفايروس لا يكاد يظهر عليهم اي اعراض تقريبا اما الوفيات فبسبب مشاكل صحيه سابقه قبل المرض كضعف القلب او الكبد او الكلى الخ وان متوسط عمر الوفيات ٨٢ سنه بمعنى ان المرض هذا اهون واسهل مما يروج له الاعلام ولا يستدعي ان يعامل كطاعون انما نوع قوي من الانفلونزا تتفشى بسرعه وتنتهي بسرعه اللي دفعني ان انزل هذا المنشور فقط حرصي على ان اطمئنكم ان هذا المرض يتم التعافي منه بسهوله ولا داعي للرعب والقلق تذكروا قوله تعالى والله رؤوف بالعباد يجب تقوية جهاز المناعه بالثوم والبصل والفواكه قبل الاصابه ولا بيحصل بعدها شيء المصابين حتى الان ربما ٢٠٠ الف ولكن نصفهم قد تشافو منه تماما والاخرين يتعافون تدريجيا هذا هو الواقع الذي لا يذكره الاعلام للاسف