هذه المرة في عمان.. لصوص الحرب وأمراءها يواصلون افتتاح مشاريعهم التجارية بـ"أطراف الضحايا"

قبل 4 شهر | الأخبار | اخبار الوطن
مشاركة

افتتح اليوم الخميس المركز العربي للاطراف الصناعية، في مدينة ظفار العمانية، بحضور قيادات إخوانية من حزب التجمع اليمني للإصلاح ومسؤولين يمنيين وعمانيين، بينهم سفير اليمن لدى عمان خالد شطيف، ونائب محافظ محافظة ظفار العمانية مهنا اللمكي

 ويعد المركز الذي يمتلكه قائد المقاومة في تعز الشيخ حمود المخلافي أحدث استثمارات الإخوان المسلمين الناجمة عن الحرب في اليمن المضافة إلى قائمة الاستثمارات التي تمتلكها الجماعة في تركيا والسعودية وماليزيا وبلدان أخرى.

وفيما يواصل لصوص الحرب وأمراءها افتتاح مشاريعهم الاستثمارية والمتاجرة بأجساد وأرواح ضحايا الحرب التي تشهدها اليمن منذ خمس سنوات، توقع محللون سياسيون وخبراء اقتصاديون أن تشهد الفترة القادمة المزيد من الاستثمارات.

وفي تعليقه على افتتاح قائد المقاومة في تعز الشيخ حمود المخلافي لمشروعه الاستثماري الجديد المتمثل في المركز العربي للأطراف الصناعية، أكد المحلل السياسي والصحفي اليمني جلال الشرعبي، أن هذه الخطوة ليست جديدة على الإخوان المسلمين.

وقال "لقد سبقه اخرين في تركيا والسعودية وبلدان شتى إعتاشوا على الحرب ودماءالضحايا"، وأضاف "بإنتظار جديد إستثمارات قادة الإخوان وتجار الحروب في قادم الأيام".

أما المحامي اليمني محمد علي علآو فأكد أن "تنظيم الاخوان المسلمين يتاجر بدماء اليمنيين وهذا ضرب من ضروب الاستثمار في الدماء بعد نجاحهم في استثمار فلوس التحالف في مطاعم وكافيهات تركيا".