شاهد

طبيب عربي مقيم في تركيا هز مشاعر الأتراك والأروبيين و تفاعل معه الجميع واصبح مشهور جدآ لهذا السبب

قبل 10 شهر | الأخبار | منوعات

تفاعل عدد واسع من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا، خلال اليومين الماضيين، مع الطبيب اللبناني أحمد دندشلي بعد مشاركته مقطع فيديو عبّر فيه عن دعمه لتركيا في مواجهة أزمة “كورونا” ورفضه مغادرتها وقت الأزمات.

وقال دندشلي في مقطع فيديو نشره على حسابه الشخصي في “تويتر”، “لقد أكلت من خبز هذا البلد، ليس من عاداتنا ومن أخلاقنا أن نترك البلد الذي نعيش فيه وقدم لنا كل يملك وقت الشدائد والأزمات، بل العكس يجب علينا أن نظهر روح التضامن في هذه الظروف الاستثنائية”.

وأضاف دندشلي “لقد تلقيت عرضا للعمل مع وزارة الصحة الأمريكية والسفر إلى الولايات المتحدة، ومع ذلك إذا كانت أمريكا ستدفع 20 ألف دولار فمن الأفضل أن أعمل هنا مجانا، نحن على الجبهة ولا ينبغي لنا المغادرة وقت الحرب”.

وذكر دندشلي الذي يعمل كمدير لمشفى خاص في قضاء “غبزه” في ولاية كوجالي (شرقي إسطنبول)، “لقد تلقيت ردود فعل جيدة على وسائل التواصل الاجتماعي، وسأكون سعيدا بالمشاركة بالجهود المبذولة للقضاء على فيروس (كورونا)”.

وتفاعل العديد من رواد وسائل التواصل الإجتماعي مع الطبيب دندشلي، معبرين عن دعمهم له وللجهود المبذولة من قبل جميع العاملين في القطاع الصحي من أجل مواجهة تفشي وباء “كورونا”.

وقال حساب “بوشناق” على “تويتر”، “انظروا إنه طبيب يعمل في تركيا، هذا هو الوفاء، شكرا لك يا أحمد لوقوفك إلى جانبا في هذه الظروف الصعبة”.

وذكر حساب “غلسوم سلطان”، “لقد أكل من خير هذا البلد ولم ينكر الجميل، شكرا لك يا أحمد فقد ذكرتنا بأخلاقنا الأصيلة وعلمتنا من جديد ماذا يعني التضامن”