الافراج عن 1600 من سجون الحوثي كلهم أصحاب قضايا جسيمة وغير جسيمة والابقاء على سجناء الراي والكلمة والبدون (بدون قضايا)

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

أعلنت جماعة "الحوثي" في اليمن، السبت، الإفراج عن أكثر من 1600 موقوف لديها على ذمة قضايا جنائية، ضمن إجراءات مواجهة فيروس كورونا.

وقالت وكالة "سبأ" التابعة للجماعة، إن "النائب العام (في المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين) القاضي نبيل ناصر العزاني، تفقد سير الإفراج عن كافة السجناء غير المحكومين، والموقوفين على ذمة قضايا جنائية، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا".

ونقلت عن العزاني، أنه أفرج خلال اليومين الماضين، عن أكثر من ألف و600 سجين في صنعاء، وعدد من المحافظات.

وأشار إلى أن المفرج عنهم، ممن قضوا ثلاثة أرباع المدة في "القضايا الجسيمة"، ونصف المدة "في غير الجسيمة".

وخلال الأسبوع الماضي، أفرجت الحكومة اليمنية عن أكثر من 508 سجناء في محافظات حضرموت وتعز وشبوة ومأرب والمهرة، وذلك ضمن إجراءات منع تفشي الفيروس.

وفي 20 مارس/ آذار الماضي، دعا المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، أطراف النزاع إلى تسريع عملية إطلاق الأسرى بسبب مخاطر كورونا.

ولم يعلن اليمن سواء في مناطق الحكومة أو الخاضعة لسيطرة الحوثيين، تسجيل أي إصابة بالفيروس، في ظل مخاوف من انتشاره في البلد الذي يشهد وضعا صحيا متدهورا، بسبب الحرب التي دخلت عامها السادس.

وحتى مساء السبت، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليونا و169 ألفا، توفي منهم أكثر من 62 ألفا، فيما تعافى ما يزيد على 241 ألفا، بحسب موقع "Worldometer".

وتتصدر إيطاليا قائمة وفيات كورونا عالميا، تحل بعدها إسبانيا والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا

.