الحكومة الشرعية تخاطب المبعوث الأممي غريفت حول إدانتة لقصف السجن المركزي في تعز

قبل 11 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

الحكومة الشرعية في اليمن تعتب على المبعوث الاممي غريفت لاننة لم يحدد الطرف المسؤول على قصف السجن المركزي وانما اكتفي بتعزية اسر الضحايا

الحكومة وعلى لسان وزير اعلامها ردت بالاتي : 

الموقف الصادر عن المبعوث الخاص لليمن السيد مارتن غريفيث والذي لم يوجه فيه اصابع الاتهام صراحة لمرتزقة ايران المليشيا الحوثية بارتكاب المجزرة البشعة في قسم النساء بالسجن المركزي بتعز، مؤسف جدا ولا يرقى لحجم الجريمة ويعكس المواقف الضبابية تجاه جرائم وانتهاكات المليشيا

أكدنا مرارا وتكرارا ان المواقف الضبابية للمبعوث الاممي لليمن تطيل امد الازمة ولا تخدم جهود انهاء الحرب واحلال السلام وتمنح المليشيا الحوثية ضوء اخضر لتصعيد عملياتها العسكريةواستهدافها المدنيين والتي كان آخرها قنص طفلين صباح اليوم في تعز استشهد احدهما والثاني يعاني من جروح بليغة

ندعو المبعوث الدولي السيد مارتن جريفث لزيارة مدينة تعز والاطلاع على موقع الجريمة الإرهابية في السجن المركزي بالمدينة واستمرار الحصار المفروض على محافظة تعز منذ العام ٢٠١٥م في ظل الصمت الدولي لكشف كذب وزيف ادعاءات المليشيا الحوثية ومحاولاتها البائسة التغطية على جريمتها النكراء