تفاصيل معركة البيضاء جبهة الحزم وحقيقة الطرف المسيطر على مكيراس

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

تشتد المعارك حتى اللحظة في جبهات البيضاء وتحرز قوات الجيش الوطني  تقدم كبير وتقترب من مكيراس ، وفي الجوف تم استعادة معسكر اللبنات وتقترب من مدينة الحزم وفي الساعات القادمة ستكون هناك مفاجئات غير متوقعه لقوات الحيش.

اكدت مصادر ميدانية ان المئات من عناصر المليشيات الحوثية، سقطوا في تلك المواجهات، كما تم السيطرة علي عدة معدات عسكرية تابعة للمليشيات الحوثية.

حيث   تمكن ابطال الجيش الوطني بمحافظة الجوف اليوم الاربعاء من استعاده معسكر اللبنات والندر وجبال الاقشع وخرطوم اللوذ والتقدم من عدة محاور باتجاه مدينة الحزم وذلك بالتزامن مع اطلاق عملية عسكرية واسعة ‏للجيش مسنودا بالمقاومة الشعبية وبغطاء جوي من التحالف العربي

و

وأضافت المصادر أن عناصر المليشيات الحوثية فرت بعد مزرعة الزنداني باتجاه الحزم ومع قطع الإمدادات الحوثية المتوجهة من مدينة الحزم إلى أرض المواجهة أفاد شهود عيان عن هروب قيادات حوثية من سوق الإثنين بإتجاه صنعاء.

 وفي البيضاء قال  مصدر عسكري أن عملية للواء الأماجد بقيادة صالح الشاجري تمكنت من التقدم في أولى مناطق مديرية مكيراس التي يسيطر عليها الحوثيون منذ العام 2014.

وقال المصدر إن قوات لواء الأماجد اقتحمت منطقة شرجان بإسناد من طيران التحالف وسط فرار جماعي للمسلحين الحوثيين.

وشهدت البيضاء خلال الثلاثة الايام الاخيرة تصاعد غير مسبوق للمعارك وسط تقدم للجيش