بوتين ودم الغزلان

الرئيس بوتين يستحم بدماء الغزلان بشكل شبه دائم وتقارير طبية تفجر مفاجأة بشأن السبب

قبل _WEEK 1 | الأخبار | الاخبار العربية والعالمية

كشفت تقارير حديثة، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يستحم بدماء قرون الغزلان السيبيري، كجزء من العلاج البديل الذي "يعزز قوة الذكور"، في الوقت الذي كشفت فيه تقارير طبية عن إصابته بسرطان الغدة الدرقية.

وتعرّف الرئيس الروسي على العلاج غير المعتاد من قبل وزير الدفاع الحالي سيرجي شويغو، من خلال النقع في حوض استحمام يحتوي على مستخلص برائحة من قرون الغزلان المليئة بالدماء، بحسب ديلي ميل.

ويُعتقد أن الاستحمام في دماء القرون المقطوعة، وكذلك شربها، تقليد يمتد لقرون في روسيا ويقال أيضًا أنه موجود في الصين وكوريا ويساعد في تجديد شباب الجسم ويعمل كمنشط قوي، خاصة لقوة الرجال، ويقوي عظام الجسم وبصر العين والسمع ويعالج الالتهابات والربو وآلام المفاصل وهشاشة العظام ومشاكل العمود الفقري وفقًا لصحيفة سيبيريا تايمز .

يأتي ذلك في الوقت الذي زعمت فيه تقارير استقصائية أمس أن بوتين دائمًا ما يكون بجانبه طبيب سرطان الغدة الدرقية.