قيادية موتمرية تكشف عن الكؤوس والغنانيات والحشيش التي لا تفارق قيادات يمنية من العيار الثقيل

قبل 10 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

كشفت القيادية المؤتمرية عضو الجنة الدائمة الرئيسية حنان حسين عن كيفية قضاء بعض قيادات المؤتمر الشعبي العام التي فرت من صنعاء بعد مقتل الرئيس السابق علي عبدالله صالح،   إلى  القاهرة،  اوقاتها مع الكؤؤس والغانيات والحشيش.

وقالت في منشور تحت عنوان : ((الساسة المراهقون ....كأس وغانية وزاد كمل الحشيش)) :

الله يكون في عون قياداتنا المؤتمرية المبجلة في القاهرة  واخص اصحاب (القلوب الرحيمة ) تفادياً للتعميم مع احترامي للمحترم منكم .

واضافت :فهم هذه الفترة مشغولين ومهتمين بالنساء المعتقلات اللاتي فررن من معتقلات الحوثيين حد قولهن ونحط الف خط على حد قولهن  !

اصبح الجميع فيهم مجند فتقاسموا الادوار فمنهم من تكفل بالشقق والبعض  بالمصروف والبعض متعهد كافيهات والبعض داعم معنوي والبعض  داعم نفسي والبقية في صدد البحث عن مبادرات الدعم  المادي والنفسي العاطفي الرحيم  الحنون !!

وأردفت القيادية المؤتمرية في مقالها الذي رصده " أحداث نت " على صفحتها بموقع فيسبوك "القيادات ترفق بالقوارير عملاً بوصايا الرسول رغم انهم تعدوا ال 60 و 70 عام لكن قلوبهم عامرة بحب الخير والحياة !!!

ولا تكمن المشكلة هنا... فهم احرار ليتساقطوا حباً وانسانية ورحمه لا علاقة لنا .

فقط  اتركوا الشعب واليمن وشعارات  استرداده الزائفة انتم من ضيع اليمن انتم الطرف الرئيس في ذلك  !!!

وتابعت حديثها الموجه إلى القيادات المؤتمرية التي كانت مقربة من الرئيس السابق علي عبدالله صالح  "لذلك ومن الاخر يمدد الحوثي ولا يبالي لأنه بكل صدق. اثبت كفاءة واصرار واراده قوية في التمسك بكل مشاريعه  وخططه واهدافه وحقق ويحقق وسيحقق نجاح كبير  .  

واستطردت :طالما هذه عقلياتكم وهذا تفكيركم وهذه اقصى مشاريعكم الوطنية !!!

وقالت :فمنكم  مسخه الله ولا رجاء منه ومنكم يعيش مراهقاته المتأخرة  ويقبل بنهم على تجميع المزيد من الثروة تحت قوائم المعتقلات والقيادات الفارة  من الحوثيين . !

ومن ستزعجه سطوري ع اقرب حيط هذه هي الحقيقة وعيب عليكم استحوا !  

وواصلت قائلة  :كافي سقوط قبضتم  ثمن كل روح سقطت بالقصف الصاروخي او بالقذائف او بالجوع والمرض وثمن تدمير اليمن ولا يزال لديكم حلم ان يعودوا لن يعودون  ابداً .

فلا وقت لرواد الخيام الحمراء .

نريد وطن لا جناح للجوازي! نريد قادة لا ق......الخ.  

وختمت :كافي ما تم اخذه ارحلوا عن المشهد السياسي فلا تجيدون من السياسة والقيادة والادارة شيء !!! و اكبر كبير فيكم كبمارس في فلم سيد العاطفي لا اكثر ولا اقل !!

كنتم جبيبة ولا تزالون حبيبة ! الوطن يريد رجال وطنيين شرفاء يحملون هم الوطن والشعب يخافون الله لهم ضمير  ومبادئ . وليس رجال كل نهارهم نوم ولياليهم مقسمة بين الكؤوس والغانيات !!