الحوثي يعلن إصابة ثلاث حالات بفيروس كورونا في صنعاء وتصدر قرار عاجل بمنع التحرك بين المحافظات اليمنية

قبل 10 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

أبلغت ميليشيا الحوثي، المنظمات الدولية بصنعاء، بإيقاف تحركاتها بين المحافظات، ومنع تواجد الموظفين المحليين في والأجانب في مكاتبهم، ابتداء من الخميس 16 أبريل 2020م".

وأرجعت المليشيا السبب في ذلك إلى "وجود ثلاث حالات إشتباه بإصابتها بفيروس كورونا، داخل سكن الأمم المتحدة بصنعاء".

وزعمت مليشيا الحوثي، أن "السيدة ليز غراندي، امتنعت عن الافصاح بأسماء المشتبه بهم، وتبعية تلك الحالات لأكثر من 24 ساعة، وعدم السماح من كتابة أسماء الحالات على العينات التي تم فحصها".

وألزمت المليشيا المنظمات الدولية بتمكين الموظفين بالعمل من منازلهم؛ لضمان عدم الاختلاط فيما بينهم، وتحت أي مبرر؛ حتى استكمال موافاتهم من وزارة الصحة الخاضعة لسيطرتهم بصنعاء بنتائج فحص العينات للحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا داخل السكن".

وأكدت مليشيا الحوثي أن "آلية العمل سوف تعود إلى طبيعتها فور إظهار النتائج النهائية للعينات".

وحذرت المليشيا المنظمات الدولية، من مخالفة هذه الإجراءات. محملة المنظمات المخالفة بتحملها كافة الإجراءات المترتبة على تلك المخالفة".

وأشارت إلى أنها ستبلغ المنظمات الدولية بالآلية الجديدة للتعامل مع المراسلات الرسمية، وطلبات التصاريح والفيز وغيرها".