خيانة تتعرض لها قوات الشرعية في هاتين المحافظتين ومفاجأة صاعقة بعد معرفة من قام بترتيبات الخيانة

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

كشفت مصادر عسكرية مطلعة عن تعرض قوات الشرعية في محافظتي أبين وشبوة لأكبر خيانة منذ انقلاب المجلس الانتقالي الجنوبي على الشرعية والرئيس هادي في أغسطس 2019.

وأكدت المصادر في تصريحات نقلتها مواقع إخبارية أنه تم تهديد قوات الشرعية الساعية لاستعادة العاصمة المؤقتة عدن وبقية المناطق التي سيطر عليها الانتقالي بالقصف بطائرات التحالف وتحديداً الطيران الإماراتي الداعم الرئيسي للانتقالي.

 

وفجر المصدر مفاجأة من العيار الثقيل حين كشف أن التهديدات التي تلقتها قوات الشرعية اليوم الأحد وأمس السبت تم تسريبها من قيادات بارزة في الشرعية وخاصة من مكتب رئيس الحكومة معين عبدالملك الذي باع نفسه للإمارات والمجلس الانتقالي وخان الشرعية والشعب والرئيس هادي، منوهاً أن معين عبدالملك ومدير مكتبه أنيس باحارثه سربوا لقيادات عسكرية أن طيران الإمارات سيقصف قوات الشرعية في حال قيامها بأي محاولة أو تقدم لاستعادة عدن وما جاورها من انقلاب الانتقالي الذي يماطل في تنفيذ اتفاق الرياض.

وأشار المصدر إلى أن قيادات عسكرية في الشرعية ابدت عزمها الكامل على  استعادة العاصمة وما جاورها من الانتقالي وأبلغت الرئيس هادي بذلك وأكدت له قدرتها على استعادتها خلال ساعات إن لم يتدخل الطيران الإماراتي ما جعل خونة الشرعية يهددون قوات الشرعية بالقصف في حال تقدمت خطوة واحدة صوب عدن.

الخبر التالي:

قرار جديد من مانشستر يونايتد بشأن جيمس رودريغيز لاعب ريال مدريد