كأس العالم

ما هو السبب الحقيقى وراء رفض قطر استقبال طائرة المنتخب الألماني؟ ..وحقيقة عدم مشاركة المنتخب في المونديال

قبل 2 _WEEK | الأخبار | الاخبار العربية والعالمية

تداول نشطاء منصات التواصل الإجتماعي خبر  رفض قطر استقبال طائرة المنتخب الألماني، وتسائل البعض عن السبب وراء ذلك فمن المعروف أن الدوحة سوف تستضيف فرق مونديال كأس العالم لكرة القدم لعام 2022م، ولذلك يصل على أراضيها العديد من الفرق المشاركة في المباريات ومنهم فريق المنتخب الألماني والذي كان من المنعقد أن يصل الدوحة أمس فما حقيقة الأمر وإن كان بالفعل حدث هذا الرفض ما السبب الحقيقي وراء هذا الأمر هذا ما سنتعرف عليه في الأسطر القادمة.

 

رفض قطر استقبال طائرة المنتخب الألماني وصل منتخب دولة ألمانيا الوطني إلى دولة قطر العربية والتي تستضيف  الدول المشاركة  في المونديال كأس العالم 2022م ومن الفرق التي كان من المفترض أن تستقبلها الدوحة هو فريق منتخب الألمان بعد أن انتهوا من مباراتهم الودية يوم الأربعاء السابق، ليعقب هذه  المباراة  وصوله لأراضي قطر العربية ، إذ حصل المنتخب الألماني على الأهداف التي تؤهله ليكون ضمن المجموعة الخامسة بجانب كلاً من إسبانيا واليابان وكوستاريكا، وبالفعل وصل المنتخب الألماني في اليوم التالي للمباراة لمطار الدوحة وكانت التفاصيل مفجعة للبعض.

 

هل بالفعل رفضت قطر استقبال طائرة المنتخب الالماني؟ نعم، لم تقابل دولة قطر المنتخب الألماني عند وصوله للمطار بالترحيب عكس عادتها في استقبال المنتخبات الآخرى، وذلك  بسبب ديني أخلاقي  ترفضه الدولة القطرية وهي قضية المثلية، فقد جاء شعار المثليين على مجسم الطائرة القادمة من ألمانيا والتي كان بها اللاعبين والمنتخب، وأكدت الدولة على الإلتزام بتعاليم الدولة الإسلامية التي تنافي قضية المثلية أو الشذوذ مؤكدة نحن دولة إسلامية تتبع تعاليم الدين الإسلامي وعلى من يأتي لأراضينا الإلتزام بتعاليم ديننا الحنيف ويتبع الآداب المتعارف عليها في المجتمع العربي، لذلك رجعت الطائرة إلى سلطنة عمان حتى تُستبدل بأخرى ومن ثم استقبال المنتخب من جديد.

 

نال هذا القرار إعجاب كافة المجتمع العربي الإسلامي لما فيه من المحافظة على العادات والتقاليد وتعاليم ديننا الحنيف مشجعين هذا القرار ومؤيدين له على أغلب المنصات الإجتماعية، وننتظر بالتأكيد قرارت مشابهة من دولة قطر العربية تحافظ على تعاليم ديننا الحنيف وتحافظ على الأراضي العربية بقيمتها المعروفة بين الدول.