موسيقى البؤساء في ساحة التحرير في العراق

قبل 4 شهر | الأخبار | منوعات
مشاركة

بعد نحو شهر من بداية الاحتجاجات في العراق، نشر على موقع يوتيوب أغنية مصوّرة لشابة عراقية، لكنها كانت مختلفة عن الأغاني الوطنية المعتادة.

يبدأ الفيديو بجملة تقول "لا تولد الثورات بالصدفة وإنما بالضرورة"، لنسمع بعدها صوت سارة آدم تغني بالإنكليزية أغنية "هل تسمعون غناء الشعب" التي كانت جزءا من الفيلم الغنائي الشهير "البؤساء"، المنتج عام 2012، والمأخوذ عن رواية الفرنسي فيكتور هوغو.

لا يظهر وجه سارة حتى نهاية الفيديو؛ فطوال الأغنية نرى وجوه مختلفة لعراقيين يلوحون بعلم بلدهم أو ملتفين به؛ نرى رجالا ونساء من مختلف الأعمار، وأطفالا في ساحة التحرير. نرى جرحى ومسعفين يحاولون إنعاش مصابين، ونساء يصنعن الخبز، ونرى دخانا وحطاما ونعوشا.

وإلى جانب إعادة توزيع الألحان، أجري تغيير وحيد على كلمات الأغنية؛ إذ عدلت الجملة التي تترجم بالعربية إلى "ستروي دماء الشهداء مروج فرنسا"، لتصبح "ستروي دماء الشهداء مروج العراق".

وبالفعل، حتى شهر فبراير/شباط قتل قرابة 500 عراقي في بلدهم أثناء الاحتجاجات التي بدأت في مطلع تشرين الأول/أكتوبر 2019، وفقا لتقارير إعلامية.