تفاصيل

"السقطري" تكشف وقوف سفير عربي وآخر أجنبي وراء منع الحكومة من العودة إلى عدن.

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

كشفت الناشطة السياسية اليمنية المقيمة في دولة الكويت "مريم السقطري"، عن تسليم حكومة الرئيس هادي، قرار اليمن السيادي لسفيرين لدى اليمن ، أحدهما عربي والآخر اجنبي.

وقالت إن السفيرين السعودي والبريطاني لدى اليمن ، هما من يقرران متى تغادر الحكومة عدن ومتى تعود إليها. في إشارة واضحة منها إلى أن المجلس الانتقالي مجرد أداة لتنفيذ ما يتلقاه من توجيهات من الخارج.

جاء ذلك في مقطع فيديو  قبل قليل، على صفحتها بموقع فيسبوك.

وأوضحت الناشطة السياسية المعروفة مريم السقطري أنه :اصبح المتحكم في القرار اليمني هوً السفير السعودي والسفير البريطاني .. الذين يسيران الحكومة ويقرران متى تعود عدن ومتى تغادر ومتى تبقى بالرياض"

وأضافت في سياق مقطع الفيديو  "تدخلات خطيرة في شىئوننا الداخلية ويريدوا انقاذ الانتقالي من فضيحة ولعنة الناس عليهم في عدن ".

وتابعت "لهذا ارفع صوتي فيديو برفض التدخل في شئوننا الداخلية الا فيما فيه مصلحة عامة وفق القانون الدولي والاعراف الدبلوماسية".

ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أبدوا إعجابهم بكلمة "السقطري" وتمنوا أن يسمع ويعي المسؤولون اليمنيون ما تضمنته.

وأشاروا إلى أن الإمارات تعد أداة لبريطانيا في المنطقة وعبرها يتم تنفيذ مؤامرات لندن ،في اليمن والعديد من البلدان العربية .

 

الخبر التالي:

هذا يحصل في فرضة نهم الآن