عاجل : الإتحاد الأوربي يرفض بيان الإنتقالي ويعتبره تقوض للسلام ويطيل أمد النزاعات في اليمن

قبل سنة 1 | الأخبار | الاخبار العربية والعالمية

الاتحاد الأوروبي يعتبر  إعلان المجلس الانتقالي في جنوب اليمن الحكم الذاتي، قرارا يقوض فرص السلام، ويطيل أمد النزاع في اليمن

وقال بيتر ستانو المتحدث باسم الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد، إن بروكسل أخذت علما بالإعلان وأنها ترى أنه ينسف اتفاق الرياض، الموقع في 5 نوفمبر من العام الماضي، والذي سمح بالتقدم نحو الاستقرار في اليمن عبر عملية سياسية، مشددا على أن "إعلان الحكم الذاتي يأتي لينسف اتفاق الرياض ويؤخر مسيرة العودة للسلام والاستقرار".

وناشد الاتحاد الأوروبي، حسب المتحدث، كافة الأطراف للعودة إلى احترام اتفاق الرياض.

وكان المجلس الانتقالي الجنوبي أعلن السبت الماضي حالة الطوارئ في كافة محافظات الجنوب، وكلف القوات العسكرية والأمنية الجنوبية بالتنفيذ.

واعتبرت الحكومة اليمنية إعلان المجلس الانتقالي الإدارة الذاتية في الجنوب "تمردا واضحا على الحكومة الشرعية وانقلابا صريحا على اتفاق الرياض واستكمالا للتمرد المسلح على الدولة في شهر أغسطس 2019"، لافتة إلى أن هذه الخطوة هي "محاولة للهروب من تداعيات الفشل في تقديم أي شيء للمواطنين في عدن الذين يكتوون بنار الأزمات"