تحرك عسكري لـ" الانتقالي " لفرض الانقلاب كأمر واقع خارج حدود عدن يواجه بضربة جديدة وتعثر اخر

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

أحبطت قوات الجيش الوطني عملية هجوم قادها الحزام الامني بمحافظة لحج لاقتحام مفر اللواء 17 مشاه التي يقوده، محافظ لحج المواليةللحكومةالشرعية.وقوات ما تسمى الحزام الأمني، في طور الباحة

 ورفضت قوات اللواء 17، تسليم معسكرها بمنطقة الخطابية في طور الباحة بلحج، بعد وصول قوات من الحزام الأمنيإلى بوابة المعسكر، لاقتحامه، بعد يوم من إعلان مايسمى "المجلس الانتقالي" الحكم الذاتي لمحافظات جنوب البلاد.

واكد مصدر عسكري، ان قوات اللواء 17 مشاه، رفضت طلب قوات الانتقالي وجددت ولاءها للرئيس عبدربه منصور هادي، واستنفار جميع وحداته، فيما لايزال التوتر قائما بين الطرفين.

واضاف المصدر ان قوات اللواء بدأت بالانتشار في التلال المحيطة بالمعسكر ومحاصرة القوات التابعة للإنتقالي، مؤكدا أن تعزيزات عسكرية وصلت مقر اللواء 17 مشاه بخور عميرة، غرب لحج، إثر محاولة الاقتحام.

من جهته اصدر قائد الحزام الأمني بالصبيحة التابع للمجلس الانتقالي العميد وضاح عمر سعيد الصبيحي تصريحا اوضح فيه بشأن الاحداث التي شهدها اليوم معسكر الخطابية التابع للواء 17 مشأة بطورالباحة بمحافظة لحج. وقال الصبيحي : "عندنا توجيهات من قيادة الانتقالي وكذا بلاغ عملياتي من المنطقة الرابعة وقيادة التحالف منذ ستة أشهر بمعسكر الخطابية كمقر للحزام الأمني بالمديرية ولكن تم رفضها من قبل قائد اللواء 17 مشأة محافظ لحج اللواء أحمد التركي".

واضاف : "لقد حاولنا مراراً معه دون جدوى وصباح اليوم دخلناه المعسكر ولكننا خرجنا بإحترام ولايشرفني اي نصر يتحقق بإراقة دماء من ابناء جلدتنا لحيث وأن دم الجنوبي على الجنوبي حرام ونحكم العقل والمنطق لعل تدخلات قيادة المنطقة ممثلة بالقائد اللواء فضل حسن العمري وبعض القيادات والمشايخ من قبائل الصبيحة أن تكون مجدية بالحل ومقدرة لما فيه حفظ ماء الوجه وحقناً للدماء".

وتابع : "وارفض رفضاً قاطعاً أن يوجه سلاح الصبيحي على الصبيحي وأكد بأنهم سينتظرون ما سيأتي من حلول من قبل الوسطاء حتى لانكون دعاة فتن ونوضح للناس بأن مطلبنا حق ليقوم الحزام الأمني بدوره وبما كلف به من مهام لتأمين وأستقرار المنطقة".

يذكر أن المشايخ المكلفون من قائد المنطقة مازالت في حوار مع قائد اللواء 17 مشاة محافظ لحج اللواء التركي الذي بدوره قال كل ما يدور هو لعبة سياسية يراد بها أن تكون الصبيحة محل صراع بين الاخوة وهذا ما نرفضه جملة وتفصيلاً .

 

الخبر التالي:

الإمارات تغدر "بالانتقالي" وتتخلى عنه وعن طموحه.