ليلة سوداء على الحوثيين تساقط قيادات بشكل متسارع (الاسماء)

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

تساقطت القيادات الميدانية في جبهات الشرق والوسط مثل اوراق الخريف في ليلة سوداء على الميليشيا التي خرقت وقف اطلاق النار ، فقد لقي قائد كتيبة مدفعية للمليشيات الحوثية بمحافظة مأرب مصرعه الساعات الماضية فيما سقط عدد من أفراده بين قتيل وجريح.     وأفادت مصادر عسكرية في مأرب أن المدعو أبو علي النهمي قائد مدفعية المليشيات في جبهة صرواح لقي مصرعه وعدد من أفراده بضربات مركزة من قبل رجال القبائل والقوات الحكومية.     يأتي ذلك بعد 6 أيام من ضربات مماثلة أسفرت عن مصرع القيادي الميداني في صفوف المليشيات التابعة لإيران المدعو أبو عبدالله الشريف وسبعة من مرافقيه في ذات الجبهة.     ويعد الشريف أحد قادة كتيبة تهامة قبل أن يقوم المدعو مبارك المشن باستقدامه إلى جبهة صرواح.

وليس ببعيد عن هذه الجبهة لقي قيادي حوثي بارز ومرافقيه مصرعهم في مواجهات خاضتها القوات الحكومية ضد مليشيا الحوثي الارهابية، في مديرية نهم، شرقي صنعاء.

واكد مصدر عسكري ميداني ان القيادي الحوثي المدعو "ابو نشوان الكبسي" لقي مصرعه، بالاضافة الى جميع مرافقيه في جبهة صلب بمديرية نهم، شرقي العاصمة اليمنية صنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيا.

واوضح المصدر ان جبهة صلب شهدت الاحد مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية المسنودة من المقاومة الشعبية من جهة ومليشيا الحوثي الارهابية من جهة اخرى.

 وفي البيضاء وسط البلاد لقى ثلاثة من عناصر مليشيات الحوثي  مصرعهم وجرح 3 آخرين واُعطب اثنين اطقم بنيران مواطن في منطقة أصبح بمديرية الطفة .

 وقال مصدر محلي  إن الحوثيين قتلوا وجرحوا بمواجهات مع المواطن حسين محمد عبدالله الاصبحي العبدلي اثناء محاولتهم اختطافه من منزله.

 وافاد المصدر ان المواجهات اسفرت عن استشهاد زوجة إبنه عقب قصف منزله من قبل الحوثيين بكافة أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وتواصل مليشيا الحوثي تصعيدها العسكري في مختلف الجبهات في خرق واضح لاعلان قوات التحالف العربي تمديد وقف اطلاق النار ضمن الخطوات الاحترازية لمجابهة فيروس كورونا.