نائب وزير خارجية الحوثيين يكشف عن القوة التي ستتولى مهمة إسقاط الانتقالي والسر الذي سيجعل أبناء الجنوب يرددون الصرخة

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

كشف المدعو حسين العزي المعين نائباً لوزير الخارجية من قبل الحوثيين في حكومتهم غير المعترف بها عن القوة التي ستسقط المجلس الانتقالي الجنوبي في حال لم يتراجع عن قراره بإعلان الانفصال والإدارة الذاتية للجنوب.

وقال العزي في تغريدة له على تويتر رصدها يمني بوست: حسب خبرتنا بكل مقاتلي المرتزقة فإن المقاتل الإخوانجي يعد الأكثر شراسة من بينهم كلهم لذلك لن يكون بمقدرو الانتقالي الصمود ومواصلة التحدي وأظنه الآن بصدد التراجع عن إعلانه الأخير وهذا شيء جيد ومفيد للسلام باعتباره سيهيئ الشارع الجنوبي للإلتفاف حول قوى أخرى أكثر مصداقية وأكثر عقلانية "في إشارة إلى أن أبناء الجنوب قد يؤيدون الحوثيين ويرددون الصرخة".

 

الخبر التالي:

تطورات متسارعه إرتفاع مخيف لعدد المصابين بفيروس كورونا خلال ساعات وصل إلى هذا العدد