بعد إختفائه الغامض.. ما سر "فرقة المتعة" الخاصة بزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون؟

قبل 10 شهر | الأخبار | منوعات

ظل زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، متخفيا عن الأنظار لعدة أسابيع؛ وهو ما أثار الشائعات حول صحته ووفاته في تقارير أخرى.

ورغم ظهوره على الساحة من جديد، إلا أن مكان وجوده طيلة الأسابيع الثلاثة الماضية ما زال غامضا، لكن أجهزة المخابرات الأجنبية تعتقد أنه كان يحمي نفسه من فيروس "كورونا" في مجمع فاخر آمن.

ويبدو أن جونغ أون لم يكن يمكث بمفرده داخل قصوره المحمية، فتشير آخر التقارير إلى أنه كان متحصنا مع فرقة "المتعة" الخاصة به والتي سلطت صحيفة "ذا صن" البريطانية الضوء عليها.

وتوفر فرقة المتعة المعروفة باسم "Pleasure Squad" الترفيه لكبار المسؤولين الكوريين الشماليين، ويقال إنها تتكون من حوالي 2000 امرأة وفتاة يقمن بالغناء والرقص من أجل النخبة في البلاد، كما يشاركن أيضا في الألعاب الحميمية.

2020-05-00-2 وتردد أن بعض أعضاء فرقة المتعة كن في سن الثالثة عشر، وتم نقلهن مباشرة من المدرسة إلى العمل اللاأخلاقي، حتى أن المنشقين من كوريا الشمالية قالوا إن الفتيات يجب أن يخضعن لفحوصات طبية لإثبات أنهن عذارى قبل أن يتمكنّ من الانضمام للفرقة.

وبدأت فرقة المتعة أو "كيبومجو" في عهد مؤسس كوريا الشمالية، كيم إيل سونغ، وفي أواخر السبعينيات، أرسل مسؤوليه للبحث عن الفتيات والنساء الأكثر جاذبية للعمل كمغنيات وراقصات، بدأ بعضهن في العمل كخادمات، إلا أنه تم استقطاب الأكثر جاذبية ليصبحن "نساء المتعة" للمسؤولين الأقوياء، وكان عمر العديد منهن حوالي 13 و 14 عاما.

2020-05-0000-1 واستهدف إيل سونغ العذارى على وجه التحديد، وكانت السلطات تخبر آباءهن بأنه يتم أخذهن في مهمة لخدمة كيم إيل سونغ، ثم يتم الاحتفاظ بالفتيات في قصور قادة الحزب الشيوعي ليفعلن ما يقال لهن.

ويتم تصنيف الفتيات بمجرد نقلهن إلى فرقة المتعة إلى وحدات مختلفة، فيقوم البعض منهن بالغناء والرقص بينما البعض الآخر ينفذن جلسات مساج وأحيانا يتم إرسالهن إلى الخارج لتدريبهن، ويتم تكليف الفرقة الثالثة بتوفير الخدمات الحميمية.

2020-05-000-1 وبعد وفاة كيم إيل سونغ، حافظ ابنه، كيم جونغ إيل، على فرقة المتعة وكان لديه سلسلة من العشيقات. وزعم كنغي فوجيموتو، طاهي سوشي كان يعمل لدى كيم بين عامي 1989 و 2001، أن شقيق كيم جونغ إيل، جانغ سونغ تايك كان يختبر الفتيات للديكتاتور خلال فترة حكمه، حيث كان يجب على الفتيات ممارسة الجنس معه أولا.

وبعد وفاة كيم جونغ إيل عام 2011 وتولي ابنه كيم جونغ أون السلطة، تم حل فرقة المتعة، ويعتقد أن السبب في ذلك هو أن كيم جونغ أون لا يثق بأحد في إدارة والده، بما في ذلك النساء والفتيات في فرقة المتعة.

2020-05-0-1 وفي عام 2015، ظهرت تقارير جديدة تفيد بأن كيم جونغ أون كان يبحث عن تجنيد فتيات ونساء جديدات لفرقة المتعة الخاصة به، وكانت المجندات الجدد طويلات وجميلات وخضعن لتدريب أمني في فندق كوريو في بيونغ يانغ.

 

(مواصفات و صور) بسعر مغري .. تويوتا toyota تعلن تخفيضا كبيرا على أحد موديلات 2020