البحسني

السبب وراء مغادرة فرج البحسني للسعودية ..!

قبل 11 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

غادر اللواء الركن/ فرج سالمين البحسني نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، المملكة العربية السعودية، وذلك بعد حضوره اجتماع هام في الرياض مع القيادة السعودية.

 

وتناقل إعلاميون وناشطون منشورات تشير إلى أن البحسني غادر المملكة بعد اجتماعه مع القيادة السعودية، في إشارة منهم إلى سوء العلاقة بين الجانبين، وهو ما نفاه مصدر مقرب من البحسني.

 

وتوضيحاً لذلك.. قال النقيب/ هشام الجابري المتحدث السابق باسم المنطقة العسكرية الثانية، وهو من المقربين من اللواء البحسني، إن لا صحة لكل ما يتم تناقله، وإن مغادرة البحسني جاءت لها أسبابها الرسمية.

 

وأشار النقيب الجابري إلى أن النائب البحسني غادر إلى ألمانيا لإجراء الفحوصات الروتينية والتي يقوم بها بين فترة أخرى، حيت سيعود خلال أيام قليلة لممارسة عملة الوطني.

 

وقال الجابري: “لا صحة للإشاعات المغرضة التي روج لها إعلام معادي لمجلس القيادة الرئاسي وللمملكة العربية السعودية بشأن سفر اللواء فرج سالمين البحسني من الرياض بعد حضور اجتماع هام في الرياض مع قيادة المملكة العربية السعودية وهذه الإشاعات روج لها الإعلام الحوثي بالتحالف مع إعلام الإخوان كمحاولة لضرب علاقة المملكة بمجلس القيادة الرئاسي”.

 

وأضاف: “وللأسف هناك نشطاء روجوا لتلك الإشاعة من داخل المملكة بالرغم من أن تلك الإشاعة تعتبر إساءة للمملكة بدرجة أولى وليس للواء البحسني، وروجوا لهذه الإشاعات وكأنهم يمثلون دائرة القرار في المملكة”.

 

وتابع بالقول: “علاقة المملكة العربية السعودية بمجلس القيادة الرئاسي وخصوصا اللواء البحسني علاقة لا تتزحزح ولا يستطيع هؤلاء الغوغاء بأكاذيبهم أن يوهموا الرأي العام بما يقولوا”.

 

وبين النقيب الجابري أن “اللواء البحسني غادر المملكة بعد حضور الاجتماع لغرض إجراء فحوصات روتينية حسب موعدها المحدد في الخارج وخلال أيام قليلة سيعود لممارسة عمله الوطني”.

 

وقال: “لا نستغرب تلك الإشاعات المغرضة الكاذبة بعد أن أصبح اللواء البحسني رقماً صعباً في المعادلة ولن يستطيع هؤلاء تجاوزه مهما بلغت هرطقاتهم”.