"جواس" يطلق مناشدة عاجلة بعد ساعات من ظهوره مع الانتقالي

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

بعد ساعات من ظهوره في مقطع فيديو يؤيد فيه الانتقالي اطلق اللواء ثابت جواس مناشدة عاجلة لوقف الحرب في محافظة أبين جنوب اليمن .

وقالت مصادر يمن تايم أن اللواء الركن ثابت جواس قائد محور العند في جنوب اليمن، اتصل على قيادات عسكرية بشقرة يناشدهم بوقف العملية العسكرية والسماح له مجدداً بدور الوسيط ولكن القيادات العسكرية رفضت وتجاهلت اتصالاته المتكرره. 

في الأخير اوصل جواس مناشدته عبر مقطع فيديو وأنهم مستعدين لوقف إطلاق النار ولكي لا يزيد ذلك من انهيار معنويات الانتقالي قال انه زار الجبهات وأراد أن تظهر مناشدته من موقف القوة لا الضعف فيما ان الانتقالي في موقف الدفاع الضعيف ولن تصمد دفاعاته.

وسبق أن قـال اللواء الركن ثابت جواس قائد محور العند في جنوب اليمن، انه تفقد اليوم القوات الجنوبية في منطقة الشيخ سالم بمحافظة أبين، مبشرا بأن الاوضاع مطمئنة والمعنويات مرتفعة جدا.

واكد جواس ان القوات الجنوبية لديها القدرة الكاملة والمعنويات العالية لمواصلة التصدي والقتال وتحرير كامل محافظة ابين والوصول حتى وادي حضرموت، لافتا ان القوات الجنوبية ستدخل مديرية شقرة قريبا لتحريرها وتطهيرها من المرتزقة القادمين من محافظات شمالية مثل مأرب وذمار وغيرهما بدعم من قوى خارجية كتركيا وقطر.

وجدد تأكيده بأن الامور مطمئنة والروح والمعنويات عالية جدا، وعبر جواس عن شكره للواء احمد سعيد بن بريك رئيس الادارة الذاتية، وقبل ذلك عبر شكره وتقديره للواء عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي على دعمه ومتابعته المستمرة للجبهات.

 

كما عبر اللواء جواس عن شكره لقيادة التحالف العربي بقيادة المملكة السعودية التي قال بأنها تسعى للتهدئة ووقف اطلاق النار والحفاظ على الامن والاستقرار بالمحافظة، مؤكدا ان القوات الجنوبية مع هذه الدعوات منذ البداية ونحن جاهزين لوقف اطلاق النار ولكن مع ضرورة استئناف تنفيذ اتفاق الرياض بداية بالجانب السياسي ثم الشقين العسكري والامني.

واوضح ان القوات الجنوبية مستعدة وجاهزة لتحرير كامل اراضي الجنوب بدءا من شقرة وحتى داخل وادي حضرموت.

وفي السياق علقت مصادر متابعة للشان اليمني عن مناشدة جواس بالقول :  من دفع جواس لهذه المحاولة هو نفس من أرسله الى شقرة بأسم لجنة التهدئة وإيقاف العملية العسكرية بأسم الأخوة وحقن الدماء لتجنيب الانتقالي الحسم العسكري من الشرعية. وهو نفسه من وجه جواس بالمشاركة في إعلان النفير الجديد بأسم الإدارة الذاتية الذي كان غطاء لمخطط اقتتال عسكري قادته الإمارات في سقطرى بعد إيقاف الرئيس للعملية في شقرة قبل أن يعود ليوجه بانطلاقها بعد نفاذ صبره. 

 

 

 

 

متى يعود السفر بالطائرات إلى طبيعته؟ تاريخ صادم