مصادر عسكرية...«الصبيحة» تنضم للجيش في «لحج» بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية كبيرة إلى المحافظة .. وقوات «الإنتقالي» تقطع خط المقاطرة

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

أفادت مصادر عسكرية ، بأن منطقة  طور الباحة بمحافظة لحج، تشهد توترا أمنيا كبيرا على خلفية مطالبة الانتقالي محافظ لحج ، اللواء  أحمد عبدالله تركي قائد اللواء 17 مشاة، بتسليم معسكر الحطابية الواقع في الشريط الساحلي بين المحافظة وباب المندب في تعز.

وقالت المصادر إن حشود من قبائل الصبيحة توافدت اليوم إلى معسكر الحطابية بمحافظة لحج للانضمام لقوات الجيش الوطني هنالك ، ممثلة باللواء 17 مُشاة.

ولفتت المصادر إلى وجود تحشيدات عسكرية للطرفين في المنطقة.. مشيرة إلى أن المحافظ اللواء تركي استقدم تعزيزات جديدة من اللواء 17 مشاة، المتمركز في خور عميرة إلى معسكر الحطابية، فيما تتمركز قوات الانتقالي في  الجبال المطلة على المعسكر.

 

مشيرة إلى أن قوات الانتقالي تراجعت عن تهديدها  باقتحام معسكر الحطابية عقب وصول قبائل الصبيحة والتعزيزات العسكرية للواء 17 مشاة إلى  المعسكر.

 

وأضافت المصادر لـ " أحداث نت " قبل قليل،  بأن قوات الانتقالي المدعومة إماراتياً قامت بقطع خط المقاطرة؛ تخوفاً من قدوم تعزيزات من قوات اللواء الرابع مشاة جبلي التابع لقوات الجيش الوطني إلى معسكر الحطابية. 

يشار إلى أن اللواء 17 مشاة، المتمركز في طور الباحة أعلن رفضه لتمرد المجلس الانتقالي والإعلان "الإدارة الذاتية" للجنوب.  

وكان محافظ محافظة لحج  قد أستقدم قوات من اللواء 17 مُشاة  إلى مدينة الحوطة عاصمة المحافظة،  لإحكام قبضة الشرعية الدستورية عليها ، التي يخشى الانتقالي أن تستخدمها الشرعية  للدخول إلى عدن من جهة الشمال بالتزامن مع هجوم من الشرق.

 

 

 

عاجل...أول فيديو لأسرى المجلس الانتقالي الجنوبي "المفاجاءه بما ورد فيه"