الرياض.... تمنع الزبيدي من القاء كلمة متلفزة وتخضعه للإقامة الجبرية (صور)

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

كشف مصدر سعودي مقرب من الديوان الملكي، عن منع عيدروس الزبيدي رئيس ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” المدعوم إماراتيا، من إلقاء خطاب متلفز بمناسبة عيد الفطر، واخضاعه والوفد المرافق له لحكم الإقامة الجبرية.  

وقال اللواء في الجيش السعودي جبر العتيبي في تغريدة على موقع “تويتر” اليوم، أنه “تم الاعتراض ومنع عيدروس الزبيدي من إلقاء كلمة متلفزة من الرياض بمناسبة عيد الفطر” بعدما كان ناشطو الانتقالي روجوا لكلمة مرتقبة للزبيدي.  

اللواء السعودي العتيبي، والمقرب من الديوان الملكي، عزا منع الرياض الزبيدي من القاء كلمة متلفزة، إلى مضمونها التحريضي للنعرة الانفصالية.

 وقال: “لا يمكن أن تكون الرياض موقع تحريض لقتل جيش اليمن ووحدة الشعب اليمني”.  

موضحا أن المملكة العربية السعودية، لا تدعم انفصال اليمن، ولا من يروجون له، وليس في صالحها تقسيم اليمن، في اشارة إلى الامارات.

 وأردف قائلا: “هذه سياسية انتهجها ولاة أمرنا كابرا عن كابرا”.  

ووصل الرياض،  الثلاثاء، عيدروس الزبيدي ، باستدعاء من ولي العهد السعودي على خلفية تصعيد الانتقالي تمرده في عدن وأبين وسقطرى.  

ووفقاً لمصادر دبلوماسية فإن الاستدعاء جاء اثر تعرض السعودية لحرج وضغط من المجتمع الدولي، جراء نسف الانتقالي “اتفاق الرياض” الذي رعت توقيعه الرياض، وتكفلت بضمان تنفيذه أمام الرئيس هادي والحكومة الشرعية والمجتمع الدولي.  

ودفعت الامارات بذراعها السياسي والعسكري، الانتقالي الجنوبي، استكمال انقلابه على الشرعية نهاية إبريل وإعلان ما سماه “حالة الطوارئ العامة” و”الإدارة الذاتية للجنوب”، وتفجير الموقف عسكريا في عدن ومحافظتي ابين وسقطرى.