رئيس الوزراء الهولندي نصح المواطنين بعدم المصافحة لكنة نسى وصافح رئيس قسم الأمراض المعدية

قبل 6 شهر | الأخبار | منوعات

يبدو أحيانا أن المسؤولين الغربيين ينسون كثيرا ما يقولونه، أو ينصحون غيرهم به، أو يفعلون خلاف ما يقولونه، خصوصا عندما يتعلق الأمر بالأمور الصحية الطارئة، مثل تفشي فيروس كورونا الجديد.

فعلى الرغم من أنرئيس الوزراء الهولندي مارك روته، دعا مواطني بلاده إلى التوقف عن المصافحة لمنع انتشار فيروس كورونا الجديد كوفيد، فقد صافح هو نفسه رئيس قسم الأمراض المعدية في المعهد الوطني للصحة العامة.

وكان مارك دعا، في مؤتمر صحفي عقب اجتماع أزمة لوزراء الحكومة ليلة الاثنين لمناقشة تفشي الفيروس في بلاده، إلى التوقف عن المصافحة، وقال "من هذه اللحظة فصاعدا، يجب أن نتوقف عن المصافحة"، وفقا لما ذكرته وكالة الأسوشيتد برس.

وبعد لحظات، وأثناء اختتام المؤتمر الصحفي، قام روته بمصافحة رئيس قسم الأمراض المعدية في المعهد الوطني للصحة العامة، ياب فان ديسيل.

وسارع فان ديسيل إلى الإشارة بسرعة إلى الخطأ الذي ارتكبه رئيس الوزراء الهولندي.