عاجل.. الانتقالي «يهدد» السعودية بالدخول معها في «حرب مباشرة»

قبل 9 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

هدد المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً ، السعودية بالدخول في حرب مباشرة معها ، في حال دخلت القوات الحكومية الى أي مدينة جنوبية.

 

 

وقال القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي أحمد بن بريك في حديث لقناة روسيا اليوم إن الانتقالي لن يسمح بدخول قوات هادي إلى مدينة عدن أو اي مدينة جنوبية حتى لو اضطر للدخول في حرب مع السعودية.

 

 وتنفيذا لهذه التهديدات دشن المجلس الانتقالي ، مرحلة جديدة من التصعيد، في ظل مساعي سعودية لاحتواء الوضع في المحافظات الجنوبية، وتنفيذ اتفاق الرياض.

 

 

 

حيث دعا نائب رئيس المجلس هاني بن بريك الذي يتواجد في إمارة أبو ظبي، الى تشكيل مليشيات متمردة في وادي حضرموت لمقاومة "الارهاب والاخونج " حسب وصفه للحكومة الشرعية والجيش الوطني والقوات السعودية.

 

وقال إن هذه الدعوة لا تحتاج الى قرارات او استئذان من أحد، في اشارة واضحة منه إلى تمرد الانتقالي على قائدة التحالف العربي، المملكة العربية السعودية، التي تساعد في عملية الاشراف على الملف الأمني في وادي حضرموت ، وترعى اتفاق الرياض وتسعى حاليا الى تنفيذه بعد ووصول الزبيدي الى الرياض.

 

 

 

 وهدد هاني بن بريك ، بتشكيل المقاومة (المليشيات) في وادي حضرموت كما تشكلت في عدن وغيرها.

 

وكان هاني بن بريك قد قال في وقت سابق عبر تغريدة له على تويتر، مهدداً السعودية "أن الطائرات لن تحسم معركة على الأرض، ساخراً من عدم قدرة طائرات التحالف من حسم المعركة مع الحوثيين.

 

وكانت السعودية قد استدعت الزبيدي المقيم في أبوظبي لزيارتها لبحث إعلان ما يسمى "الإدارة الذاتية " وتنفيذ إنفاق الرياض ، بعد تصاعد المعارك في أبين بين قوات الجيش ومليشيات المجلس الانتقالي المدعومة إماراتياً.

 

يذكر أن المملكة العربية السعودية، تقود تحالف عربي لدعم الشرعية في اليمن، منذ بداية 2015، بهدف إنهاء الانقلاب الحوثي وإعادة الشرعية إلى اليمن والحفاظ على اليمن موحداً، إلا أنه وخلال أكثر من خمس سنوات من الحرب ،وتدخل التحالف ، استنسخت عدة مليشيات متمردة على الحكومة الشرعية، ومنع رئيس الجمهورية من العودة إلى عدن كما طردت الحكومة من العاصمة المؤقتة في أغسطس الماضي إثر انقلاب الانتقالي بدعم اماراتي على الدولة ومؤسساتها الدستورية .

https://yemenipost.net/news4345.html