البركاني

البركاني يصل الرياض تزامناً مع تواصل المفاوضات بين الحوثيين والسعودية

قبل 9 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

وصل رئيس مجلس النواب سلطان سعيد البركاني، الأحد، إلى العاصمة السعودية الرياض، بالتزامن مع تواصل المفاوضات بين الحوثيين والسعودية بوساطة عمانية بهدف إنهاء الحرب في البلاد.

 

وذكر موقع مجلس النواب على شبكة الإنترنت، أن البركاني وصل الرياض في زيارة يلتقي خلالها بعدد من المسؤولين في المملكة العربية السعودية، وبعض السفراء وبعض القيادات اليمنية المتواجدة في الرياض.

 

وأشار إلى الزيارة تهدف للإطلاع على مجريات المشاورات والاتصالات التي تجري حالياً ومجمل الأوضاع العامة على الساحة اليمنية.

 

ويوم أمس الأول أكد مجلس النواب، خلال اجتماع لهيئة رئاسة مجلس النواب ورؤساء الكتل البرلمانية، برئاسة رئيس المجلس سلطان البركاني، أن أي مفاوضات وحلول يجري مناقشتها خارج المرجعيات المتفق عليها، وقرار مجلس الأمن 2216 ستكون مرفوضة شعبيا ورسميا.

 

وأوضح المجلس في بيان له، أن خيارات السلام لن تكون إلا من خلال المرجعيات المتفق عليها، المتمثّلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن الدولي وخاصة القرار رقم 2216، وأن أي حلول تتناقض مع هذه المرجعيات لن تكون مقبولة شعبياً ورسمياً.

 

وقال إن الوصول إلى السلام يتطلب نوايا صادقة وعمل جاد من أجل استعادة الدولة وحقن دماء الشعب اليمني، وهو ما لم يظهر من جانب جماعة الحوثي التي "تمارس حتى اللحظة جرائمها الممنهجة ضد الشعب اليمني وتصادر الحقوق والحريات وتحاول فرض ثقافة دخيلة على شعبنا اليمني".

 

ودعت هيئة رئاسة مجلس النواب ورؤساء الكتل البرلمانية، مجلس القيادة وكافة القوى السياسية والحكومة إلى رص الصفوف ودراسة كل الخيارات بدءًا بخيار السلام وانتهاءً بخيار استعادة الدولة بكل الوسائل الممكنة.