العليمي وعبده ربه

الكشف عن شرط حوثي مفاجئ يقلب مفاوضات الرياض رأسًا على عقب

قبل 8 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

كشفت مصادر حوثية، عن اشتراطات حوثية، قلبت مفاوضات الرياض رأسًا على عقب، أبرزها إعادة الرئيس السابق عبدربه منصور هادي مجددًا لرئاسة البلاد لتوقيع الاتفاق النهائي.

 

ونقلت صحيفة "الأخبار" اللبنانية أمس عن المصادر الحوثية قولها، إن الحوثيين يتأهبون حاليًا لاستئناف مفاوضات الرياض مع الجانب السعودي بعد إعداد رؤية شاملة لكافة القضايا.  

وأشارت الصحيفة إلى أن جولة مشاورات جديدة ستعقد قريبًا بين السعودية والحوثيين لإعداد الصيغة النهائية لخارطة السلام وربّما تكون في صنعاء أو الرياض أو في مسقط.  

وأوضحت الصحيفة، بحسب المصادر الحوثية أن من بين النقاط الخلافية، عدم اعتراف الحوثيين بـ"المجلس الرئاسي"، ومطالبتهم بإعادة الرئيس السابق "عبدربه منصور هادي" للتوقيع على أيّ اتفاق سياسي مستقبلي.  

وعقدت قبل أيام، مفاوضات مباشرة بين السعودية ومليشيا الحوثي، في الوقت الذي ترفض المليشيات الاعتراف بالمجلس الرئاسي، وكافة الأطراف المنخرطة فيه، للجلوس على طاولة حوار واحدة.