الرعب يخيم على شركة أبل مجددآ وتعود لتنظيف منتجاتها

قبل 6 شهر | الأخبار | منوعات

أعلنت شركة "أبل" الأميركية، عن إجراءات جديدة نشرتها عبر موقعها الإلكتروني، في ظل تفشي فيروس كورونا حول العالم وتأثيره على حياة البشر.

وتتمحور الإجراءات حول كيفية تنظيف منتجات الشركة، ورغم أنها كانت سابقاً ضد فكرة استخدام مناديل التطهير المنزلية لتنظيف هواتف آيفون وغيره من منتجاتها المزودة بشاشة زجاجية، إلا أن ذلك تغير الآن، حيث حذرت الشركة عملاءها وأصحاب المتاجر، الشهر الماضي، من أن إمدادات هواتف آيفون والعائدات ستتأثر بسبب فيروس كورونا، كما اقترح تقرير أنه حتى الخدمات والإصلاحات قد تتأثر، بحسب ما ذكر موقع "9to5mac".

الشركة غيّرت رأيها

وكانت الشركة ترفض سابقا استخدام أي مادة كيميائية على الإطلاق لتنظيف منتجاتها، بسبب التغير المحتمل للطلاء الطارد للزيوت، وهو طبقة واقية تستخدم على الأجهزة التي تعمل باللمس، مثل هواتف آيفون، و"حواسيب آيباد" لتجنب بصمات الأصابع واللطخات.

وقالت "أبل": "يمكنك مسح الأسطح الخارجية لجهاز آيفون برفق باستخدام مناديل مشبعة بنسبة 70% بكحول أو مناديل مطهرة تحتوي على كلوروكس "Clorox"".

وأضافت: "لا يجوز استخدام مواد التبييض، ويجب تجنب وصول الرطوبة إلى أي فتحة، أو غمر جهاز آيفون في أي مواد تنظيف".

إلا أنه أصبح من المسموح الآن استخدام مثل هذه المناديل لمسح الأسطح الصلبة، التي لا تسمح للسائل أو الهواء بالمرور من خلالها، لمنتج "أبل" بلطف، مثل الشاشة أو لوحة المفاتيح أو الأسطح الخارجية الأخرى.