تعز

تعز .. مقتل مسؤول حوثي ومرافقه على يد مسلح في مدينة الراهدة

قبل 2 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

قتل مسؤول أمني من مليشيا الحوثي مع مرافقه بمدينة الراهدة بمديرية خدير شرقي محافظة تعز.

 

 

وقال شهودعيان ان مدير الامن وجهاز المخابرات بمدينة الراهدة المكنئ ابو رضوان المطري قتل مع مرافق له يدعى عارف الحكيمي داخل جمرك المدينة والذي يُطلق عليه جمرك «المحلي» من قبل الحوثيين.

 

 

وذكر الشهود ان اسباب مقتله يعود إلى نشوب خلافاً بين فصيلين من عناصر الجماعة حوثيين ومتحوثين نتيجة رفض الحوثيين دفع أجور لعمال الجمرك مقابل افراغ البضائع التجارية وتفتيشها ومن ثم شحنها مرة اخرى على الشاحنات.

 

 

وأكد الشهود ان خلافات حادة تطورت بين الطرفين ، مع وصول مدير الأمن والمخابرات بمدينة الراهدة « أبو رضوان» إلى الجمرك، وقام بتهديد المتحوثين العمال بالجمرك شاهراً سلاحه في وجوههم والتحدث بألفاظ عنصرية ضد أحدهم، إلا ان جندياً يدعى سامر سمير عبده علي، باشر القيادي الحوثي بإطلاق الرصاص عليه وعلى مرافقه ، فسقطا مضرجين بالدماء، ومن ثمَّ لاذا الجاني بالفرار ، ليتم اسعاف القيادي ومرافقه إلى المستشفى إلا انهما لفظ انفاسهما الاخيرة وفارقا الحياة قبل وصولهما المستشفى،فيما سارع جنود الحوثي بالنزول بحملة امنية إلى منازل المتحوثين واقتحموا منزل الجاني بحثاً عنه وأعتقلوا جميع أسرته، دون التمكن من إلقاء القبض عليه.