عاجل

العواضي يكشف عن أسرار المفاوضات بين مشائخ البيضاء وعبدالملك الحوثي والنقاط المتفق عليها وطريقة التواصل المتلفزة بين المشائخ وزعيم الحوثيين

قبل 8 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

 

قال الناشط فضل العواضي في سلسة تغريدات على حسابة الشخصي في تويتر أن هناك مبادرة للحل من ثمان نقاط أرسلها عبدالملك الحوثي مؤخراً إلى مشايخ محافظة البيضاء لحل قضية مقتل "جهاد الأصبحي" وانسحاب جماعته من المحافظة.

 

وقال العواضي ، بأن  عبدالملك الحوثي، زعيم مليشيا الانقلاب، يُناور لامتصاص غضب مشايخ وأهالي المحافظة ، وتطويق مديرية ردمان ، معقل قبيلة آل عواض، التي أعلن زعيمها، الشيخ ياسر العواضي، “النَّكَفْ القبلي” للانتقام لجهاد الأصبحي، نهاية أبريل الفائت، في منزلها الكائن في مديرية الطَفَّة، التابعة لذات المحافظة.

واضاف الناشط فضل العواضي، المنتمي لقبيلة الشيخ العواضي، إن جماعة الحوثي أبلغت “مشايخ النَّكَفْ القبلي في البيضاء” موافقتها على جملة من النقاط أرسلتها لهم، الخميس الماضي، عبر “لجنة الوساطة الجديدة”. 

وأفاد “فضل”، على حسابه بموقع  “تويتر”، أن النقاط التي أرسلها عبدالملك الحوثي لمشايخ البيضاء تتمثل في التالي:

1- ينسحبُ أنصار الله من كامل مديريات البيضاء وتسليم المحافظة لأبنائها.

2- يضمنُ مشايخ المحافظة تأمين المحافظة، وعدم السماح بمرور أي قوات للتحالف عبر المحافظة، لمقاتلة أنصار الله.

3- يحتفظُ أنصار الله بتواجد أمني وعسكري في مدينة رداع، ومنطقتي ريام والمكلة.. وتورد واردات المنطقتين بالمناصفة للسلطتين المركزية والمحلية.

4- يُشَكِّل أبناء المحافظة مجلس أعيان يدير شؤون المحافظة بالكامل.

5- لأنصار الله من أبناء المحافظة كامل حقوقهم كبقية أبناء المحافظة الآخرين، ويضمن مجلس أعيان المحافظة سلامة وأمن المنتميين لأنصار الله من المحافظة.

6- تسليم الجناة بقتلة الشهيدة جهاد الأصبحي لمحكمة يختارها مجلس القضاء في صنعاء لينالوا جزاءهم العادل.

7- تشكل لجنة مشتركة للتنسيق بين صنعاء والبيضاء، بالتساوي، لها مقرين في صنعاء ورداع.

8- يقوم مجلس الأعيان باختيار محافظ، ومدير أمن، وقايد محور عسكري، لمحافظة البيضاء، ويطلب كل العسكريين من أبناء المحافظة السابقين ما قبل 2015، وتجنيد عدة كتائب بخطة من مجلس المحافظة، حسب الاحتياج.

وأضاف فضل العواضي: “خلاصة الأمر، الحوثي مستمر في تطويق ردمان آل عواض، باستحداث مواقع قتالية، وحشد أنصاره من كل جبهات القتال إلى البيضاء”.

وكان فضل العواضي قد ذكر ، في “تغريدات” سابقة، أن عبدالملك الحوثي قال، في اتصال متلفز أجراه في 30 مايو المنصرم، مع عدد من مشايخ البيضاء الموالين له، إنه موافق على تنفيذ شروط مشايخ المحافظة: في ذلك اللقاء، “يقول عبدالملك لمشايخ البيضاء الموجودين كل شروطكم في مقتل جهاد الأصبحي منفذة، وإذا تريدوا مني أسحب المشرفين والأنصار من البيضاء فأنا مستعد بشرط أن لا يدخل البيضاء ويحكمها غير أهلها”.