فتحي بن لزرق يتعرض لتهديدات بتصفيته من قبل هذا القيادي في الانتقالي الجنوبي

قبل سنة 1 | الأخبار | اخبار الوطن

رصد محرر يمن دايركت قبل قليل منشورا للصحفي الجنوبي فتحي بن لزرق على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، يشكو فيه من تعرضه للتهديد بالتصفية من قبل قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي يسمى يحيى غالب الشعيبي. 

ووجه بن لزرق بلاغا للرأي العام يحمل فيه الشعيبي المسؤولية عن دمه في حال تم اغتياله.

 

فيما يلي نص المنشور: 

 

بما انني اعيش في عدن ومن منزلي الى مكتبي. وبما ان عدن تعيش انفلاتا امنيا كبيرا وبعد التحريض الواضح بالقتل ضدي من قبل القيادي في المجلس الانتقالي المدعو يحيى غالب الشعيبي، فإنني احمل هذا الشخص مسؤولية اي ضرر بالقتل والجرح قد اتعرض له او اسرتي.  وهذا بلاغ مني للراي العام ومنظمات حقوق الانسان ومكتب المبعوث الاممي في اليمن مارتن جريفيث والاخوة في التحالف العربي .  ان قُتلت فقاتلي هو يحيى غالب الشعيبي.  انا صحفي ولا املك سلاحا سوى قلمي. وهذا بلاغا للناس لكي لايُتهم شخص بريئ بدمي قاتلي هو يحيى غالب الشعيبي. والله الموفق. فتحي بن لزرق