في تهديد لـ ملك الأردن “سنحتلكم بدبابتين في 3 ساعات”

قبل 10 شهر | الأخبار | الاخبار العربية والعالمية

عاد الأكاديمي الاسرائيلي المثير للجدل “إيدي كوهين”، لإثارة الفتن بتغريداته التي تهدف لإثارة الجدل والبلبلة بين متابعيه العرب.

ونشر الإعلامي الإسرائيلي عبر حسابه بتويتر تغريدة رصدتها (وطن) سخر فيها من ملك الأردن عبدالله الثاني، وقال: “مسؤولي ملك الأردن وأتباعه القلة يهددون بحرب، طبعا مثل طالب مدرسة أول إبتدائي يهدد طالباً آخر بأخوه الكبير غير الموجود أساساً ببساطة”.

وتابع مهدداً باسم دولته المُحتلة: “لو صارت حرب لا سمح الله، سنحتل الأردن بدبابتين في 3 ساعات، وسيشرب جنودنا الكوكتيل من لبناني سناك في عبدون”.

ووجه رسالة مٌباشرة لملك الأردن قائلاً: “يكفي عرطا يا جلالة الملك وتذكر العشرين قيل”.

 

وأثارت تغريدة الأكاديمي الإسرائيلي كوهين ردود أفعال عديدة من قبل المغردين، الذين بات معظمهم يفهم نواياه الخبيثة.

 

وفي ذلك قال أحد المغردين: إذا تحتلون الأردن الشقيق بدباتين في ٣ ساعات نحن العراقيين نحتلكم بالباصات وفي ربع ساعة ولدينا سابقة في ذلك بس الأشقاء خل ينطونا وصلة كاع والويلاد يفطرون في تل ابيب”.فيما سخر منه مغرد باسم قصي وذكره بما حدث معهم في لبنان: “شكلك ناسي اخر حرب دخلتو فيها مع لبنان البلد العربي الصغير !! وانشحطت ١٦٨ دبابة وتفلشت حكومتك واشتغلت الاستقالات

 

وتابع: “الاْردن بلد النشامى أهل الغيرة وكل العرب يختلفون بكثير مواضيع ولكن بدعم الاْردن أبداً لا يوجد خلاف”.وذكره مغرد آخر بشهامة وقوة الشعب الأردني، وكتب: “خلهم يحكولك جدودك عن الاردن منيح ، وعن زلامها عند الفزعة ، كل جيشك ما يقدر يحتل السلط او الكرك او معان”.

 

وتابع: “الأردن مافيها نقود ، بس فيها شعب يموت عشان ارضه وكرامته ، الله يعجل بتهوركم، عشان نوخذ حق الاولى والتالي وان غداً ناظره لقريب”.وكان الملك الأردني قد صرح في مقابلة مع مجلة “دير شبيغل” الألمانية، إن إقدام إسرائيل على أية خطوات بضم أجزاء من الضفة الغربية، سيؤدي إلى صدام كبير مع بلاده.

 

وبسؤاله إن كان سيعلق اتفاقية السلام الموقعة بين بلاده وإسرائيل عام 1994، أجاب الملك “لا أريد أن أطلق التهديدات أو أن أهيئ جوًّا للخلاف والمشاحنات، لكننا ندرس جميع الخيارات”.

 

ويقضي الاتفاق الموقّع بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وشريكه في الائتلاف الحكومي المرتقب بيني غانتس، بالبدء في طرح مشروع قانون لضم غور الأردن والمستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة مطلع يوليو/تموز المقبل.