يمني يعود من السعودية لقتل شقيقته واحراق جثتها بالنار

قبل 6 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

ذكرت مصادر محلية بمحافظة تعز، أن شابا من أبناء مديرية الراهدة، أقدم على قتل شقيقته شنقا، وأحرق جثتها في جريمة شرف.

وقالت المصادر إن الضحية إمرأة عمرها 30 عاما، قتلها شقيقها وأحرق جثتها أمام طفلها، الذي لا يتجاوز عمره العام، الأسبوع الماضي، في منطقة ورزان الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي.

وأرجعت المصادر الجريمة إلى أن الجاني اكتشف عقب عودته من السعودية قبل أسبوع، زواج شقيقته بشكل سري من شخص من أبناء محافظة إب.

ولفتت المصادر إلى أنه تم القبض على الجاني وإيداعه في سجن مدينة الصالح بمدينة الحوبان، وتسليم الطفل إلى والده .

ونوهت المصادر برفض قيادات المليشيا، إحالة القضية إلى النيابة، رغم انقضاء أسبوع على وقوعها، بدعوى عدم إجماع أولياء الدم، مؤكدة أن ذلك من اختصاص القضاء.

وتشهد عدة محافظات يمنية، خلال السنوات الأخيرة، ارتفاع ملحوظ في أعداد الجرائم الجنائية.