مايكروسوفت تطرح تحديثًا أمنيًا لمعالجة ثغرة أمنية في "ويندوز"

قبل 6 شهر | الأخبار | العلوم والتكنولوجيا

طرحت شركة مايكروسوفت الأمريكية تحديثًا أمنيًا جديدًا، لمعالجة ثغرة أمنية في نظام "ويندوز".

وكشفت تفاصيل الثغرة الأمنية يوم الثلاثاء الماضي في إطار التحديثات الأمنية التي تطلقها "مايكروسوفت"، وتعرف باسم "Patch Tuesday". وتوجد الثغرة في أحدث إصدار من (كتلة رسالة الخادم) SMB، والتي تسمح لنظام ويندوز بالتواصل مع الأجهزة، مثل الطابعات، وخوادم الملفات، على الشبكة المحلية، أو عبر الإنترنت.

ووفق ما ذكرت البوابة العربية للأخبار التقنية، أوضحت "مايكروسوفت" أن استغلال الثغرة كان سيسمح للمهاجم بتشغيل شفرات مشبوهة من بُعد على أي جهاز مُصاب.

وقال رئيس الأمن وأبحاث تحليلات التهديدات لدى شركة كريبتوس لوجيك الأمنية، جامي هانكينز : "إن نحو 48000 خادم مصاب متصل بالإنترنت لا يزال عرضة للاستغلال".

وبعد يومين من إطلاق "Patch Tuesday"، أطلقت "مايكروسوفت" تحديثًا عاجلًا آخَر لإصلاح الثغرة في نظام ويندوز 10 ونظام الخوادم (ويندوز سيرفر 2019) بإصداريه 1903، و1909، مع الإشارة إلى أن الإصدارات السابقة من ويندوز.

جدير بلذكر أن إصلاح الثغرة متاح عبر آليات التحديثات المعتادة، بما في ذلك تحديث ويندوز.