أعلنت الأمم المتحدة تسلمها رسميا موافقة الحوثيين على السماح بإصلاح الناقلة صافر

قبل شهر 1 | الأخبار | اخبار الوطن

أعلنت الأمم المتحدة، الإثنين، أنها تلقت إفادة رسمية من جماعة الحوثي تفيد بموافقتها على قيام فريق أممي بتفقد وإصلاح ناقلة النفط "صافر" بالبحر الأحمر، غربي اليمن.

 

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة "ستيفان دوجاريك" عبر دائرة تليفزيونية مع الصحفيين بمقر المنظمة الدولية بنيويورك في مؤتمر صحفي"نحن نعمل على ضمان نشر الفريق الفني في أقرب وقت ممكن لتقييم حالة الناقلة وإجراء إصلاحات أولية، وسيقدم الخبراء بعد ذلك المشورة بشأن أي إجراءات متبقية ستكون ضرورية لتجنب التسرب النفطي".

 

وحذر المتحدث من أن أي تسرب نفطي من الناقلة "سيكون كارثيًا للمجتمعات اليمنية، وبيئة البحر الأحمر، والدول المجاورة ومجتمعاتها، وكذلك حركة النقل البحري الدولية".

 

وترسو ناقلة النفط صافر قبالة ميناء رأس عيسى في الحديدة، غربي اليمن، منذ اندلاع الأزمة اليمنية، وتواجه خطر الانفجار أو التسريب بحمولتها المقدرة بنحو 1.5 مليون برميل من النفط الخام نتيجة تعرض هيكلها الحديدي للتآكل والتحلل بسبب غياب الصيانة.

 

وكانت جماعة الحوثي المسيطرة على محافظة الحديدة، تشترط بيع النفط المتواجد في الخزان لصالحها، وهو ما ترفضه بشدة الحكومة اليمنية، ما جعل أزمة الخزان مستمرة منذ سنوات.