السفير البريطاني في اليمن يثير جدلا بتغريدة نشرها على تويتر

قبل 6 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

أثارت تغريدة السفير البريطاني في اليمن مايكل أرون بخصوص اتفاق الرياض سخط الكثير من اليمنيين. واعتبر يمنيون تغريدة السفير البريطاني بمثابة اعتراف بريطاني وشرعنة دولية لأعمال الانتقالي الجنوبي ودعوة واضحة للانفصال وتكوين دولة الجنوب العربي. ويقول مراقبون في الوقت الذي يدعو فيه اتفاق الرياض إلى وحدة الصف وتقارب الأراء بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي باعتبارهما فصيلين لشعب واحد فإن تغريدة السفير البريطاني تخاطب طرفي الصراع على أنهما شعبان.

من جانبهم شكر قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي السفير البريطاني وبريطانيا على لقاء السفير بممثلهم ودعمهم لمشروع الانتقالي الجنوبي.

ونشر السفير البريطاني على حسابه في تويتر صورة للقاءه بممثل المجلس الانتقالي الجنوبي عدنان الكاف رصدها "المشهد اليمني" وقال في تغريدته " لقاء مفيد مع عضو وفد المجلس الإنتقالي الجنوبي عدنان الكاف. اتفقنا على أهمية تنفيذ اتفاقية الرياض لشعب الجنوب وللسلام والاستقرار لليمن ككل"

https://twitter.com/HMAMichaelAron