مأرب تشتعل بأعنف المعارك والطيران يتدخل ويشن ما يقارب 20 غارة حتى الان

قبل 7 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

تدور معارك وُصفت بالعنيفة بين قوات الجيش من جهة، ومليشيا الحوثي من جهة ثانية، في جبهة صرواح بمحافظة مأرب شرقي صنعاء لليوم الثاني على التوالي.

وتجري المواجهات في صرواح وهيلان والمشجع، باستخدام مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة، في وقت توفر مقاتلات التحالف العربي إسناداً جوياً كبيراً لقوات الشرعية.

وأفادت مصادر عسكرية، بشن طيران التحالف قرابة 18 غارة على مواقع وتعزيزات للحوثيين في جبهة صرواح وعلى مواقع تبعد قرابة 15 كم من معسكر كوفل.

وبحسب المصادر، فإن مليشيا الحوثي، ذراع ايران في اليمن، كانت سيطرت على مواقع في ميمنة صرواح أبرزها تبتا الشافعي والخطاب الاستراتيجيتان في ميمنة الجبهة.

وأشارت إلى أن سيطرة المليشيا على تبتي الشافعي والخطاب ستمكن مليشيا الحوثي من قطع إمداد الجيش عن الميمنة والتمكن من السيطرة على معسكر كوفل مجدداً.

ولقي العشرات من عناصر مليشيا الحوثي مصارعهم خلال المعارك وبغارات جوية للتحالف، في صرواح، وأصيب عدد آخر، فيما قتل خمسة من الجيش وجرح آخرون.

وأضافت المصادر، إن قوات الجيش تحاصر مجموعة من عناصر مليشيا الحوثي بذات الجبهة، فيما شن طيران التحالف العربي عدداً من الغارات واستهدفت تجمعات وآليات للمليشيات.

واستهدفت مدفعية الجيش الوطني تجمعاً لمليشيا الحوثي بصرواح ما أدى إلى مقتل أكثر من 20 من عناصرها.

وفي سياق متصل استهدفت غارة لطيران التحالف تجمعاً آخر لعناصر المليشيا بصرواح، ونتج عن القصف مقتل وجرح عدد من العناصر.

في حين أسقطت قوات الجیش الوطني، الأربعاء، طائرة حوثیة مسیرة، كانت تحلق على ارتفاع منخفض فوق جبھة صرواح.