المجلس الانتقالي يستنفر قياداته لتوديع قائد عسكري شمالي في عدن بحزن عميق

قبل 7 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

استنفر المجلس الانتقالي قياداته في العاصمة المؤقتة عدن لتوديع جثمان الشهيد عدنان الحمادي بعد انباء ترددت عن منع المجلس لاقامة صلاة الجنازة على جثمان الحمادي في قصر معاشيق.

ونفي مصدر أمني الانباء التي ترددت عن منع الصلاة على العميد عدنان الحمادي قائد اللواء 35مدرع في قصر المعاشيق في عدن.

 

وقال المصدر : تلقينا تعليمات واضحة من المجلس الانتقالي الجنوبي بالسماح لاقامة الصلاة على العميد عدنان الحمادي في قصر المعاشيق.

وتابع قائلا ان المجلس الانتقالي الجنوبي ابلغنا على تسهيل المرور وخروجهم من معاشيق .

واضاف لا اساس من الصحة فيما يتعلق بمنع اقامة الصلاة عليه في قصر المعاشيق.

واكد المصدر أن قيادات من الانتقالي الجنوبي رافقت جثمان الحمادي إلى خارج عدن .

وكانت انباء قد انتشرت مفادها ان قوات المجلس الانتقالي المدعومة اماراتيا تمنع الحكومة الشرعية من اقامة مراسيم التشييع الرسمي للشهيد القائد ‎عدنان الحمادي في قصر المعاشيق بالعاصمة المؤقتة عدن وهو ماتم نفيه.

ووصل بعد ظهر اليوم جثمان العقيد عدنان الحمادي إلى مسقط رأسه التربه ليوارى الثرى يوم غد الجمعة .

وكان العميد عدنان الحمادي قد قتل في الثاني من ديسمبر من العام الماضي على يد شخص قالت المصادر أنه شقيقه واثار قتله الرأي العام اليمني ويعد الحمادي من القيادات العسكرية التي واجهت مليشيا الحوثي ببسالة .