تفاصيل العملية العسكرية الإستخباراتية التى أعلن عنها الإعلام العسكري

قبل _WEEK 1 | الأخبار | اخبار الوطن

 

كشف الإعلام العسكري التابع للقوات المشتركة في الساحل الغربي، عن تفاصيل العملية الاستخباراتية والأمنية النوعية التي تكللت بإسقاط خلية حوثية تعمل ضمن شبكة تهريب الأسلحة الايرانية التابعة للحرس الثوري الإيراني والقبض على مسؤولها الاول وثلاثة من أفرادها.

 

وأوضح الإعلام العسكري إن عملية تتبع وضبط الخلية الحوثية بدأت بعد حصول شعبة الاستخبارات العامة في المقاومة الوطنية على معلومات تتعلق بنشاط أفرادها.

 

وأكد ان عملية الرصد والتحري التي نفذتها شعبة الاستخبارات تمكنت من الحصول على معلومات دقيقة تتعلق بأفراد الخلية الحوثية ونشاطها ضمن شبكة تهريب أسلحة تابعة للحرس الثوري الإيراني.

 

وأعلن الإعلام العسكري انه تم القبض على أفراد الخلية الحوثية لتهريب الأسلحة من قبل خفر السواحل في قطاع البحر الأحمر تم في السابع من مايو 2020 بناء على معلومات استخباراتية. وبحسب الاعلام العسكري فان قوات خفر السواحل اعترضت قارب أفراد الخلية وعددهم أربعة في عرض البحر قبالة منطقة “ذوباب” مضيق باب المندب وبحوزتهم جوازات سفر وهواتف ثريا وجهاز تحديد الموقع “ماجلان”

 

وأفاد الإعلام العسكري إن المليشيا الحوثية كلفت الخلية بالتوجه لإيران وفق خطة تتضمن المرور بثلاث محطات تبديل قوارب وتغيير مسارات وصولا لميناء بندر عباس في مهمة للتدرب البحري ومن ثم تهريب شحنة سلاح على متن مركب (صمبوق كبير) .

 

وأوضح ان الخلية مكونة من أربعة أفراد هم: (علوان فتيني سالم غياث -مسؤول الخلية، محمد عبده محمد جنيد- مساعد مسؤول الخلية، عبده محمد سالم بشارة -أحد افراد الخلية، عتبة محمود سليمان حليصي -أحد افراد الخلية).