اكتشاف ساعة شمسية عمرها 2000 عام في تركيا

قبل 8 شهر | الأخبار | منوعات

عثر علماء آثار أتراك على ساعة شمسية عمرها ألفا عام، تعود للعصر الهلنستي وتُظهر الفصول والأشهر.

وجاء الاكتشاف خلال أعمال الحفريات المتواصلة في مدينة لاوديكيا الأثرية، بولاية دنيزلي جنوب غربي تركيا.

وفي حديث للأناضول، قال رئيس فريق التنقيب الأثري في المنطقة، جلال شيمشك، إن الساعة المكتشفة تعد من النماذج النادرة في العالم.

وأشار شيمشك إلى أنها تعد الساعة المكتشفة الثالثة في المدينة الأثرية لكنها الأكثر صمودا إلى يومنا، والأكثر اتقانا، وتظهر فصول السنة بكل وضوح.

وأردف " لأول مرة يتم اكتشاف ساعة من 3 أجزاء تظهر الشتاء، والفترة بين الشتاء والصيف".

وذكر أنهم يقدرون عمر الساعة المصنوعة من الرخام ، بنحو 2020 عاما.

وأوضح أنها تنظر إلى الجنوب، ولدى اكتشافها كان ينقصها فقط العود الذي يتم الاعتماد على ظله لاحتساب الوقت والفصول.

وذكر أن الساعة بيضوية الشكل وتضم زخارف وكتابات بالإغريقية.

وبين أن الساعة مكتوب على قسمها العلوي "كسيمريني" وتعني الشتاء بالإغريقية، أما في الجزء الأوسط فمكتوب "إسيميريني" أي الانقلاب الشمسي".

أما في الجزء السفلي من الساعة فمدون عليها كلمة "تريني" وتعني الصيف