عاجل | نبأ صادم وفاجعة كبرى تهز مدينة مأرب وهذا ما حدث!!!

قبل 2 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

زفت محافظة مأرب، الثلاثاء 24 نوفمبر/تشرين الثاني، كوكبة من شهداء الجيش الوطني بينهم 30 ضابطا وأكثر من تسعين مجندا من قوات الشرعية سقطوا خلال الساعات الماضية في مواجهات مع مليشيا الحوثي بجبهات مأرب شرقي اليمن.

وفي موكب جنائزي مهيب شيع أبناء مأرب أكثر من مئة شهيد من شهداء الجيش الوطني كأكبر حصيلة شهداء تخسرهم الشرعية دفعة واحدة وفي أقل من ثلاثة أيام.

وتدور معارك عنيفة منذ عدة أسابيع في محافظة مأرب، بين القوات الحكومية وميليشيات الحوثي، وسط تقدم ميداني للحوثيين الذين يسعون لإطباق الحصار المحكم على المدينة من عدة اتجاهات.

وكانت ميليشيات الحوثيين قد ضيقت الخناق على محافظة مأرب النفطية بعد التوغل، فجر السبت الماضي، في معسكر ماس، آخر القواعد العسكرية للحكومة الشرعية المعترف بها دوليا في نطاق المنطقة العسكرية السابعة بمحافظة صنعاء.

واحكمت مليشيات الحوثي سيطرتها، فجر السبت 21 نوفمبر/تشرين الثاني، على معسكر ماس الاستراتيجي في مديرية مدغل شمال غربي مدينة مأرب، إثر هجوم شنته من عدة محاور دارت على إثره معارك أوقعت العديد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين.

وأشارت مصادر عسكرية في الجيش الوطني لـ”الميدان اليمني”، إلى أن استمرار الضغط العسكري لمليشيا الحوثي على الجيش الوطني في مناطق باتجاه معسكر ماس، دفع القوات الحكومية، الأيام الماضية، إلى إفراغه من الآليات والعتاد الثقيل خاصة بعد سحب القوات السعودية عربات متنوعة ومدافع تابعة لها إلى معسكر تداوين شرق مدينة مأرب.

إقرأ أيضاً ؛

عاجل.... إصدار ((عمله يمنيه)) تنافس العملات العالميه

الزنداني" يرتكب خطأ فادح ويفضح "اليدومي"

أصغرمبرمج كمبيوتر فى العالم وماهي جنسيتها

 

وتكمن الأهمية الاستراتيجية لمعسكر “ماس”، في أنه يعدّ مقرًا لقيادة المنطقة العسكرية السابعة، لدى قوات الجيش اليمني، والتي يدخل نطاق سيطرتها وفق تقسيم المناطق العسكرية إلى العاصمة صنعاء، ومحافظات: ذمار، إب والبيضاء، وهي جميعًا خاضعة لسيطرة الحوثيين.

ويعتبر المعسكر واحدًا من أكبر القواعد العسكرية في اليمن وكان يمثّل حامية للأجزاء الغربية من محافظة مأرب، الخاضع مركزها لسيطرة الحكومة الشرعية وواحدًا من بين أهم الخطوط الدفاعية عن مدينة مأرب، التي يقع فيها مقر وزارة الدفاع اليمنية، ومقرات عسكرية تابعة لقوات التحالف العربي.

وأوضحت المصادر أن “سيطرة الحوثيين على هذا المعسكر، ينقل المعارك ضد الجيش الوطني إلى البوابة الشمالية الغربية لمدينة مأرب، ويقرّبها من المناطق المنبسطة المطلّة على معسكر (صحن الجن) الذي يضم مقرّ وزارة الدفاع، ومقرات قوات التحالف العربي بمدينة مأرب”.

ولفتت المصادر إلى أن سيطرة الحوثيين على المعسكر الاستراتيجي، من شأنه إرباك القوات الحكومية خاصة أنه يمثل أحد أهم خطوط الدفاع عن مدينة مأرب، وسقوطه يمهد الطريق للجماعة في التقدم باتجاه المدينة.

وحصل “الميدان اليمني” على قائمة بأسماء شهداء الجيش الوطني الذين تم تشيعهم الثلاثاء بمحافظة مأرب مبينة أسمائهم على النحو التالي:

العميد حامد محمد يحيى اليوسفي

العميد ناجي بن ناجي عايض

العميد يحيى محمد البكري

العميد احمد حميد الذر حاني

النقيب أسامة يحيي علي الغبيسي

النقيب سليمان الدمني

النقيب سمير احمد حسن الجماعي

الملازم وليد علي حسن السبل من مديرية القفر بمحافظة إب

الملازم طارق احمد عبدالرحمن سلامه الشريف

الملازم عبدالله محمد عبدالله العمري

الملازم قحطان محمد حسن سلامه

الملازم صلاح محمد عبدالله ناصر زربه

الملازم يحيى باقي جعمان

الملازم ناصر عبدالقادر

الملازم هشول الخالدي

الملازم ياسر الماربي

القيادي فاضل محمد سلامة

القيادي محمد يحيى المخلافي

القيادي حذيفة محسن الحماطي

القيادي عبدالكريم ناصر الضمان الاجدعي

القيادي صالح شتف الفرجة الشناني

القيادي عبدالله حسن ضاغن

القيادي منصر ردمان ابوشيخه

القيادي حميد حسين الخبي

القيادي عبدالله احمد محمد ديلح

القيادي نجم الدين مبخوت علي جاسر الشدادي

القيادي مبخوت ناجي مبخوت ناجي كعلان

القيادي صالح بن صالح العامري

القيادي سليمان السالمي

القيادي عاصم محمد حسن الفار

محمد عسكر ثامر

علي حسن الباشا رقيب

عبدالله صالح حسن شملول

نشوان عدنان مسعود

علي مرعي القاضي

مفرح محمد حدج الغانمي

علي مساعد حدج الغانمي

عمر محمد مهيوب الحكيمي

محمد عبدالله البريهي

اسامة عبدالخالق دبشان العويري

ياسر عبده محمد صليح اليوسفي

عبدالرحمن عبدالناصر

شمس الدين عبدالله عبدالغفار البركاني

علي ياسر حسن اليافعي

وضاح عبدالواحد الصبري

ذياب غانم الذويي

ناجد دربان

عبدالعزيز العقاري

سيف الجحدري

محمد صالح قائد القردعي

حبيب الهجري

علي عرفج قائد المرواني

فهيد سالم الراعي المرواني

عبداللة صالح حسن شمول المرواني

مبخوت محمد صوان الذويي

قايد الصرابي بن زاهرة

حسن محمد حسين العرادة

عبدالعزيز عبدالله ناجي الحداد

علي صالح القانصي

عبدالغني لطف

سليم رشيد العقاب

وهيب محمد عثمان

عمر علي فراس الجهمي

ناجي غراب الجهمي

محمد عبدالله جلوه الأجدعي

عبدالله ناجي مشطر الأجدعي

منيف ناجي الجعدبي

عز الدين صالح جابر القديمي

قايد بن سعيد مياران

حسن علي ال حر

محمد علي العامري المرادي

محمد حسين علي العريف المرادي

ياسر محمد عبدالله العذري

عبدالرب شرهان الاجدعي

عرفات عبدالله احمد محمد ديلح

محمد مبارك سعيد حفرين

صفوان الجماعي

محمد مهدي حدادي

يوسف هادي مسعود

ناجي علي سعداء

علي عبدالرحمن حسين رفعان

حسن حسين رفعان

محبوب خالد ناجي محبوب

نجم الدين عبدالكريم الخدري

محمد حفظ الله صوفان

محمد زبن الله محسن

سنان كمال صالح السراتي

نافع عبده ناجي علي عباد

اسامه صالح ناجي حمود القفلة

علي محسن علي جاسر الشدادي

هارون عبدالله الرشيدي

سيد محمد علي النجا

ياسر حسين رفعان

صلاح علي حسين رفعان

خالد عبده محسن الورد

علي عبدالله صالح الراشدي

عادل مبارك طراد الصيادي

عبدالرب صالح شرهان

احمد ناجي شرهان

محمد أحمد محمد ظرمان الأجدعي

صقر علي جحزه الأجدعي

مبارك صالح جحزه الأجدعي

محمد سالم الحاج رقيب الأجدعي.