تجدد القصف المدفعي بين قوات الحكومه ومليشيا الانتقالي

قبل 4 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

أفادت مصادر بتجدد القصف المدفعي المتبادل بين قوات الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا والمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة أبين جنوب شرق البلاد.

وحمل المتحدث باسم قوات المجلس الانتقالي في المنطقة العسكرية الرابعة وجبهة محور أبين، محمد النقيب، عبر حسابه في موقع "تويتر"، قوات حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المسؤولية عن خرق نظام وقف إطلاق النار.

إتفاق لبدء إخلاء الوحدات العسكريه من عدن وأبين

عاجل...مليشيا الحوثي تعلن رسمياً الحرب على المجلس الانتقالي

لقاء مرتقب بين الحكومه ومجلس النواب لإيقاف إنهيار العمله

 

وذكر النقيب أن القوات الحكومية "تواصل خروقاتها واستفزازاتها" بشن ضربات مدفعية على قوات المجلس الانتقالي في قطاعي الطرية ووادي سلا، مشيرا إلى أن هذه التطورات تأتي في ظل استمرار جهود تنفيذ الشق العسكري من اتفاق الرياض وبوجود قوات التحالف العربي بقيادة السعودية.

ولا يزال التوتر مستمرا في جنوب اليمن منذ العام الماضي، عندما بسطت قوات المجلس الانتقالي سيطرتها على العاصمة المؤقتة عدن ومناطق أخرى من جنوب البلاد.

ولم ينجح اتفاق الرياض الذي تم توقيعه في نوفمبر العام الماضي بوساطة السعودية في احتواء الأزمة بالكامل، مع وقوع حوادث واستئناف القتال بين حكومة هادي والمجلس من حين إلى آخر.

المصدر: RT