النرويج لن ترسل رياضييها إلى أولمبياد طوكيو حتى يتم السيطرة على وباء كورونا

قبل 8 شهر | الأخبار | الرياضة

أعلنت رئيسة اللجنة الأولمبية النرويجية بيرت كوجول، اليوم الاثنين، أن بلادها لن ترسل رياضييها إلى أولمبياد طوكيو 2020 حتى يتم السيطرة على وباء كورونا.

وقالت كوجول في مؤتمر صحفي: "نصيحتي الواضحة لمجلس إدارة اللجنة الأولمبية النرويجية عدم إرسال أي رياضيين إلى الأولمبياد أو ألعاب ذوي الاحتياجات الخاصة في طوكيو 2020 في ضوء الوضع الخطير حاليا".

 

وكانت اللجنة الأولمبية الكندية قد أعلنت في وقت سابق اليوم أن الرياضيين الكنديين لن يشاركوا في أولمبياد طوكيو في حال إقامته في ظل الانتشار السريع لفيروس كورونا الذي قتل الآلاف حول العالم.

 

ويبدو أن تأجيل الألعاب المقررة بين 24 يوليو والتاسع من أغسطس بات أمرا حتميا بعد انسحاب قوى رياضية بارزة مثل أستراليا وكندا من الأولمبياد حيث يواجه المنظمون ضغوطا عالمية هائلة للتأجيل.

 

ولم يسبق إلغاء أو تأجيل الألعاب الأولمبية في وقت السلم، لكن قرار اللجنة الأولمبية الدولية بالتفكير في إمكانية التأجيل قوبل بشعور من الراحة من العديد من شركائها مثل الاتحاد الدولي لألعاب القوى واللجنة الأولمبية لذوي الاحتياجات الخاصة وبعض اللجان الأولمبية الوطنية البارزة.