شرطة مأرب تزيح الستار عن الخلية الحوثية النسائية التجسسية.. فيديو

قبل _WEEK 1 | الأخبار | اخبار الوطن

كشفت شرطة محافظة مأرب، اليوم الأحد، عن تشكيل مليشيا الحوثي جهازا متخصصا يستهدف استقطاب نساء للقيام بأعمال إرهابية في المناطق المحررة.

وتركزت استقطابات الجهاز الحوثي، الناشط تحت يافطات إغاثية ومدنية، على نساء فقيرات وتوفير التدريب والتمويل اللازم لهن.

وقال مدير عام شرطة المحافظة العميد يحيى حُميد في مؤتمر صحفي " إن تحقيقات الأجهزة الامنية مع عدد من الخلايا التابعة لمليشيا الحوثي الإرهابية التي تم ضبطها، كشفت أن جهازاً سرياً خاصاً تابعاً لزعيم الحوثيين وينشط في كثير من الأحيان تحت لافتة منظمات إغاثية ومدنية، ويقوم باستقطاب واستدراج النساء من الأسر الفقيرة وتجنيدهن أمنياً وتدريبهن على تنفيذ أعمال إرهابية وجمع المعلومات عن المستهدفين، ثم إرسالهن لتنفيذ المهام في مناطق الشرعية ومحافظة مأرب خاصة، بعد توريطهن بمستمسكات غير أخلاقية ضاغطة عليهن لضمان عدم تراجعهن والفرار من قبضتهم وتنفيذ الأعمال الإرهابية المطلوبة منهن".

 

واستعرض مدير الأمن، بالفيديو، نموذجاً لاعترافات إحدى العناصر التي تم إرسالها إلى المحافظة من قبل قيادة المليشيا بعد تدريبها وتمويلها بالأموال والعبوات الناسفة، وتحديد الأعمال الارهابية التي كلفت بتنفيذها وفي مقدمتها زرع العبوات الناسفة لتفجير الصالة الرياضية بمدينة مأرب التي يسكنها مئات الجرحى من منتسبي الجيش والمقاومة، وزرع العبوات في سيارات الإسعاف والطواقم الطبية وسيارات مواطنين، مدنيين وعسكريين. 

وقال العميد حميد " إن المليشيا تسيء إلى أخلاق وقيم اليمنيين بزج النساء في أعمال إرهابية لا يقبلها أي يمني أو عربي".