عاجل: “الحرس الجمهوري” ينضم لأول مرة إلى معارك مارب ويدخل خط المواجهة بأسلحة نوعية

قبل شهر 1 | الأخبار | اخبار الوطن

اكدت مصادر محلية في محافظة مارب، دخول مجاميع كبيرة مما كان يسمى “الحرس الجمهوري” على خط المعارك الدائرة والمتواصلة منذ ثلاثة اسابيع في المديريات المحيطة بمدينة مارب.

وقالت المصادر المحلية: إن مليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات عسكرية ضخمة مدعومة بأسلحة نوعية خلال الساعات الماضية باتجاه مدينة مأرب، سعيا منها لمحاصرة المدينة والسيطرة عليها”.

مضيفة: “شوهدت خلال الساعات الماضية ارتال قوات لها ازياء عسكرية وتبدو نظامية ومحترفة، تتسلل وتنتشر على امتداد جبهات القتال المشتعلة في المديريات الغربية والجنوبية للمحافظة”.

وأوضحت المصادر إلى إن :التعزيزات العسكرية التي دفع بها الحوثيون مدعومة بأسلحة نوعية تابعة لقوات الحرس الجمهوري سابقا بينها مدرعات ودبابات وعشرات الأطقم المسلحة”.

مشيرة إلى أن “جماعة الحوثي استعانت بقوات الاحتياط وغيرها من التشكيلات الأمنية والعسكرية النظامية والمحترفة، بما فيها ما يسمى كتائب الحسين وكتائب الموت، ودفعت بها إلى جبهات مأرب”.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة “رويترز” عن مصادر عسكرية ومسؤول محلي، إن مئات المقاتلين قتلوا في هجوم لجماعة الحوثيين منذ أسابيع على محافظة مأرب، في أعنف اشتباكات خلال الصراع منذ 2018.

ويصعد الحوثيون منذ 16 يوما هجماتهم في محافظة مأرب من أجل السيطرة عليها كونها تعد أهم معاقل الحكومة الشرعية والمقر الرئيسي لوزارة الدفاع، إضافة إلى تمتعها بثروات النفط والغاز.